سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

استذكار الشاعر الكردي يوسف برازي “بي بهار” في ذكرى رحيله الثالثة عشرة

مركز الأخبار ـ

استذكر العشرات من المثقفين في الحسكة بشمال وشرق سوريا، الشاعر الكردي الراحل يوسف برازي، في ذكرى رحيله الثالثة عشرة إلى جانب عائلته، عبر حفل وأمسية فنية في مركز المقاطعة.
بمناسبة الذكرى السنوية الثالثة عشرة لرحيل الشاعر الكردي يوسف برازي “بي بهار”، أحيا اتحاد المثقفين في إقليم الجزيرة ذكراه، عبر أمسية فنية في حديقة القراءة بالحسكة شمال وشرق سوريا، بمشاركة العشرات من المثقفين والفنانين، ولفيف من الأهالي.
وصادف الخامس عشر من كانون الثاني الذكرى السنوية الثالثة عشرة لرحيل الشاعر الكبير يوسف برازي الملقب “بي بهار”، الذي توفي في 15 كانون الثاني عام 2009.
وبدأ الاستذكار بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لروحه وأرواح الشهداء، تلتها كلمة شوكت برازي، ابن شقيق الشاعر الراحل يوسف برازي، تحدث فيها عن عبقرية ووطنية الراحل، ومدى تأثره بالشعراء الكرد أمثال جكرخوين وأوصمان صبري، ومدى سعيه على الدوام إلى تناول القضية والشأن الكردي في أشعاره.
وولِد يوسف برازي الملقب “بي بهار”، عام 1931 في قرية تل جرجية التابعة لمنطقة الباب شرق مدينة حلب، وانتقل بعدها إلى منطقة سري كانيه برفقة عائلته، وبدأ مسيرته الأدبية بتدوينه أول قصيدة له في عام 1943، ونال الجائزة المئوية للشاعر جكرخوين الرمزية.
وتخلل الاستذكار، عرض سنفزيون، تناول سيرة حياة الشاعر الكردي الراحل يوسف برازي، وأهم أعماله. ومن ثم ألقى مجموعة من الشعراء والمثقفين الكرد “آناهيتا سينو، باور جان، هوزان كورنكدي، عيسى أبو سوار، فرهاد مردي”، مجموعة من قصائد وأشعار وكتابات الشاعر الكردي الراحل “بي بهار”.
وانتهت الأمسية بتفاعل الحضور مع مجموعة أغاني من كلمات الشاعر الكردي يوسف برازي.