سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

هل يفعلها الجهاد اليوم؟؟؟

تقرير/ جوان محمد –

تتجه الأنظار اليوم الأحد إلى دمشق وتترقب مباراة نادي الجهاد مع نادي الحرية ضمن إطار الدور النهائي المؤهل للدوري السوري الممتاز، ويتأمل متابعي ومشجعي الجهاد تحقيق ناديهم الفوز بحيث أن اقتناص ثلاث نقاط في المباراة الأولى من افتتاح المنافسات ومن نادي الحرية يعتبر دفعة قوية للحصول على البطاقة المؤهلة للدوري الممتاز.
ولم يتجهز نادي الجهاد بالشكل المطلوب للدور النهائي المؤهل لمصاف الدوري السوري الممتاز بحيث لم يخوض مباريات وديّة كثيرة والتي خاضها لم تكن مع أندية قوية، بالإضافة لعدم الالتزام الدائم من قبل اللاعبين بالحصص التدريبية بقامشلو.
وكانت بعثة نادي الجهاد قد وصلت في الأيام الماضية على دفعات إلى دمشق لإجراء بعض المباريات بحيث سيطر التعادل السلبي على مباراته الأولى مع نادي المحافظة وفاز في الثانية على النبك بهدفين مقابل هدف واحد، وكانت إدارة النادي قد اجتمعت بالأمس مع كافة لاعبين النادي ضمن البعثة المتواجدة الآن بدمشق ووعدت بتقديم المكافآت المادية في حال الفوز على نادي الحرية وبدورهم عبر اللاعبون عن استعدادهم للقاء، وتقديم مستوى طيب يليق بسمعة واسم النادي الكبيرين.
إذاً الامتحان صعب والمباريات التجريبية لم ترتقِ للمستوى المطلوب ولكن الجماهير تتفاءل لتحقيق الجهاد النتائج الطيبة وخاصةً بمباراة اليوم، ويذكر بأنه تضم المجموعة لجانب ناديي الجهاد والحرية ناديي الجزيرة وعمال حماة، وتقام اليوم المباراة الأولى للجهاد وهي مع نادي الحرية على أرضية ملعب الجلاء بدمشق بتمام الساعة الثانية عصراً.