سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

نساء عفرين مستعداتٌ للمشاركة بتحرير عفرين

هاوار/ الشهباء – أشارت نساء مقاطعة عفرين القاطنات في مخيم الشهباء إلى أن عقد كونفرانس تحرير عفرين جاء ضربة للمتآمرين على شعوب المنطقة، مؤكدات على أنهن مستعدات للمشاركة في حملة تحرير عفرين.
ووصفت المواطنة نجاح خليل شعورها قائلةً: «عندما سمعنا بـ «كونفرانس تحرير عفرين» عادت لنا الروح كمن عاد من الموت إلى الحياة، كما أن الإدارة وخلال سلسلة الاجتماعات شرحت لنا تفاصيل الكونفرانس، وتبين مدى إدراك الجميع أخطاءهم وهذا ما يساهم في سهولة تحرير عفرين».
ومن جانبها أشارت المواطنة ربيعة سليمان: «إن عقد الكونفرانس جاء في الزمان المناسب وهو ضربة قوية للمتآمرين على عفرين، حيث ظن الاحتلال التركي وحلفاؤه أنهم من خلال القصف الهمجي وإجبارنا على الخروج من عفرين سنضعف ونستسلم أمامهم إلا أننا مستمرون في تنظيمنا ونحن يد واحدة لتحرير عفرين من العدوان التركي».
وأبدت المواطنة ليلى ابراهيم دعمها وتضامنها مع تحرير عفرين وأكدت على أنهن كنساء مستعدات بكل ما يملكن من قوة وإرادة للمشاركة في حملة تحرير عفرين.
في حين أشادت المواطنة فيدان خليل بدور المرأة في مقاومة العصر وصمودها في وجه أشرس الهجمات وأنهن كما قدمن الغالي والنفيس في سبيل حماية عفرين والاستمرار في مقاومة العصر مستعدات للمشاركة بأرواحهن وفلذات أكبادهن لتحرير عفرين.