سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

نساء زركان »شعبنا واحد ولن نرضخ لممارسات الاحتلال التركي»

هاوار/ سري كانيه – استنكرت نساء بلدة زركان التابعة لمدينة سري كانيه الأعمال والممارسات الإجرامية التي ارتكبتها الدولة التركية الفاشية بحق الشعب في عفرين واستمرار تلك الأعمال العدوانية الغاشمة بحق الشعب, وطالبن الدول ومنظمات حقوق الإنسان بالخروج عن صمتهم والحد من هذه الأعمال.
في إطار ما يجري في عفرين من هجمات الدولة التركية الفاشية واحتلالها لأراضي عفرين استطلعت مراسلة وكالة أنباء هاوار آراء عدة نساء من بلدة زركان اللاتي استنكرن بدورهن الأعمال الإجرامية التي تقوم بها دولة الاحتلال التركية الفاشية ومرتزقتها بحق الشعب, وتحدثت الرئيسة المشتركة لبلدية الشعب في بلدة زركان نوفا عبيد قائلةً: «خططت الدولة التركية من خلال أعمالها الإجرامية وهجماتها الوحشية بحق الشعب لاحتلال عفرين والتوجه إلى منبج من أجل احتلالها أيضاً, وهذا دليل على مخططات الدولة التركية القذرة وطمعها بجميع مناطق شمال سوريا».
وأضافت نوفا: «قد لا تعلم الدولة التركية أو لا تريد أن تفهم بأن الشعب في شمال سوريا بكافة مكوناته وأطيافه متضامنين يداً بيد ولن يسمحوا للعدوان التركي باحتلال مناطقهم والتفرقة بينهم, ولا سيما أن المرأة هي أساس المجتمع, ولها إرادة قوية، وخير مثال على ذلك نساء عفرين اللواتي قاومن وصمدن أما وحشية الدولة التركية الفاشية».
وأشارت الرئيسة المشتركة لمجلس بلدة زركان ناريمان عبدو إلى ممارسات الدولة التركية الفاشية العدوانية بحق الشعب في عفرين والمجازر التي ارتكبها بحق الشعب من مختلف الأعمار والمكونات والأطياف, واستنكرت بأشد العبارات هذه الممارسات اللاإنسانية التي يقوم بها أردوغان ومرتزقته.
واختتمت حديثها بمناشدة المنظمات الحقوقية والدولية بالخروج عن صمتهم والحد من هذه الممارسات والمجازر التي ترتكبها دولة الاحتلال التركي ومرتزقته بحق شعوب المنطقة.