سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

من أروقة الإبداع/ قبس من مشكاة تراتيل تيريج

إعداد/ عبدالرحمن محمد –
ترجمة: الشيخ توفيق الحسيني –
الأديب الكُردي وشيخ المثقفين الكرد الشيخ توفيق الحسينيّ من الشخصيات الثقافيّة النادرة في روج آفا وكردستان، ولد في «أوركيش» بالقرب من عامودا في إقليم الجزيرة عام 1937م. ودرس وتعلَّم في عامودا وقامشلو وحصل على إجازة في الترجمة الانكليزيّة من جامعة البعث بحمص، ألّف وكتب وترجم أكثر من ستين كتاباً في مختلف صنوف الأدب والثقافة، عرف باطلاعه وثقافته الواسعة في مختلف العلوم والدراسات، وكان من الأساتذة المشهود لهم بالباع الطويل والخبرة في معترك الثقافة والأدب.
رحل إلى مثواه الأخير في مدينة الحسكة عن عمر يناهز 81 عاماً، يوم الخميس 18كانون الثاني2018م. ووري جثمانه الثرى في مقبرة شرمولا بعامودا.
وقد اخترنا قصيدة قصيرة من كتاب «قبس من مشكاة تراتيل تيريج» وهي مجموعة قصائد وأقوال للشاعر الكرديّ الكبير «سيداي تيريج» ترجمها الشيخ الحسينيّ من الكردية إلى العربيّة، كنموذج من الشعر الكرديّ المترجم وهي بعنوان: «العمر الذي انصرم».
«العمر الذي انصرم»
وا حسرتاه
لقد ألحت علي الأيام وأحدقت بي الويلات
وتفرعت أفنان الأوجاع في قلبي
واستحال ربيعي كشهر آب قيضاً
وذوت مروج الروح والقلب.
وذبلت مساكب الورود
ذوت الواحات والمروج
فلم يعد فيها طائر
ولا يُسمع في تلك الرياض
صداحُ بلبل ولا ترانيمه
لقد غابت عنها الشحارير والبلابل
وطائر «البازي»
وهجرها القمري
والكركي والشاهين.
يا تيريج:
كفاك استغاثة وصراخاً
فإنَّ الماضي لن يعود
ولن تعود أفراح القلب
إلا كسنوات عجاف.