سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

منتخب اقليم ألجزيرة بطلاً لبطولة “انتفضوا” وصحيفة روناهي تنال أفضل تغطية

روناهي/ قامشلو –
عرس الشمال السوري تكلل بتتويج منتخب أقليم الجزيرة باللقب بعد فوزه على منتخب دير الزور بهدف بدون رد سجله اللاعب ريزان صالح في الدقيقة 49 من المباراة بحضور رسمي من الإدارة الذاتية الديمقراطية في الجزيرة، وشخصيات رياضية وممثلون عن أندية الإقليم ونادي الجهاد، واتحاد شبيبة روج آفا بالإضافة لحضور جماهيري جيد.

 

بعد الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، اطلقت صافرة البداية من قبل الحكم عبد العزيز حسن وساعده كلّ من طالب حسو وممدوح النزال ومحمود درويش حكماً رابعاً، غاب اللمحات الفنية الجميلة عن الشوطين الأول والثاني، ولم يظهر منتخب الجزيرة بمستواه المعتاد ومر الشوط الأول دون أي خطوة تذكر مع أفضلية نسبية لمنتخب الجزيرة، ومع بداية الشوط الثاني وفي الدقيقة الرابعة منه استطاع اللاعب ريزان صالح تسجيل هدف المباراة الوحيد لمنتخبه أقليم الجزيرة، وبدوره اقتنص بهذا الهدف صدارة الهدافين في البطولة، وفي الدقائق العشرة الأخيرة من المباراة زادت الخشونة في المباراة، وسدد لاعبوا أقليم الجزيرة ولكن كانت كراتهم خارج المرمى أما منتخب دير الزور فسدد كرة وحيدة باتجاه مرمى العيسى حارس الجزيرة ولكنه كان يقظاً لها، لتنتهي المباراة بفوز إقليم الجزيرة بهدف بدون رد، وليحصل على العلامة الكاملة في البطولة، وفاز بجميع مبارياته، وليتوج باللقب برصيد 15 نقطة من خمس مباريات، وشهدت مراسم التتويج نيل اللاعب أحمد السيخ من منتخب إقليم الجزيرة كأفضل لاعب في البطولة والحارس عماد عيسى حارس إقليم الجزيرة أفضل حارس ولقب الهداف اللاعب ريزان صالح بستة أهداف، وتم تقديم مجموعة من الجوائز وشهادات تكريم للحكام واللجان المشرفة والمنظمة والمنتخبات المشاركة كافة ووسائل اعلام وبينهم صحيفة روناهي التي تابعت وغطت مباريات البطولة كافة، ويعتبر ذلك انجازاً للصحيفة بعد الجوائز على صعيد إقليم الجزيرة، فقد حصدت بالتالي جائزة على مستوى شمال وشرق سوريا، وقدم نادي قامشلو درع تذكاري لمنتخب الجزيرة الذي نال لقب البطولة، بينما تسلم درع البطولة من ممثلي الإدارة الديمقراطية في الجزيرة كابتن منتخب الإقليم عماد العيسى، ومنافسات الأسبوع نفسه الخامس والأخير، كان قد فاز منتخب الطبقة في المباراة الأولى على منتخب الرقة بثلاثية نظيفة، بينما فاز منتخب إقليم الفرات على منتخب منبج وبخمسة أهداف مقابل هدفين، والجدير بالذكر أن البطولة كانت برعاية مجلس شباب سوريا الديمقراطية وهي البطولة الأولى من نوعها على مستوى شمال وشرق سوريا، وسوف يمثل الحائز على المركز الأول شمال وشرق سوريا في باشور كردستان في بطولة على مستوى كردستان عامة أيضاً ضمن إطار حملة “انتفضوا”.