سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

مشاركة لأصحاب الأرقام القياسية عالمياً في ماراثون أبوظبي

كشف ماراثون أدنوك أبو ظبي، بنسخته العالمية الأولى، مشاركة أصحاب الأرقام القياسية في السباقات الدولية في الماراثون الذي سيقام في العاصمة أبوظبي يوم 7 كانون الأول 2018م، بتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي، وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك).
ومن بين المشاركين عن فئة النخبة للرجال، العداء الكيني أبراهام كيبتوم، الذي حطم الرقم القياسي العالمي لسباق نصف الماراثون في فالنسيا بإسبانيا، مسجلاً 58 دقيقة و18 ثانية.
كما فاز كيبتوم في ماراثون دايغو 2018م، بزمن قدره ساعتان و6 دقائق و29 ثانية، وأكمل ماراثون أمستردام عام 2017م، بزمن قدره ساعتان و5 دقائق و26 ثانية.
ويشارك أيضاً العداء الكيني ستانلي بيوت، الفائز بماراثون مدينة نيويورك الشهير في عام 2015م، بزمن قدره ساعتين و10 دقائق و32 ثانية، متقدماً بـ14 ثانية عن أقرب منافسيه.
أما في ماراثون لندن2016م، فسجل أفضل توقيت في مسيرته، بإنهاء السباق خلال ساعتين و3 دقائق و51 ثانية، وقاده أداؤه القوي لأن يكون واحداً من 10 متسابقين فقط يكملون سباق ماراثون بأقل من ساعتين و4 دقائق.
كما تأتي من إثيوبيا أيضاً، العداءة جيليت بوركا، الفائزة بالميدالية الذهبية عن سباق مسافة 10,000 متر في بطولات العالم 2015م، وحاملة لقبي بطولتي العالم للعدو لعام 2006م، وللصالات المغطاة عام 2008م.
وتشارك في ماراثون أبوظبي أيضاً، العداءة البحرينية إينيس شومبا شيبيشي، وتحمل الميدالية الفضّية في سباق مسافة 10,000 متر في دورة الألعاب الآسيوية 2018م، والبطولة الآسيوية لألعاب القوى 2015م.
كما أنها تحتل حالياً المرتبة 13 كأفضل عداءة في تاريخ سباقات نصف الماراثون مع زمن قدره ساعة واحدة و6 دقائق و11 ثانية، وسجلته خلال مشاركتها في سباق نصف الماراثون في كوبنهاغن عام 2017م.
ومن المقرر أن يتم الإعلان عن المجموعة الكاملة من العدائين العالميين المشاركين في الحدث خلال مؤتمر صحفي يعقد في كانون الأول المقبل، بجانب الرياضيين الذين أعلنوا التحدي في الحدث.
ويقام ماراثون أدنوك أبوظبي لمسافة 42.195 كلم، فيما يقام إلى جانبه، سباقات مجتمعية لمسافات 2.5 و5 و10 كلم لمختلف الفئات والأعمار من شرائح مجتمع أبوظبي.
ومن جهته، أكد عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي أهمية المشاركة العالمية لنجوم السباقات وأصحاب الأرقام القياسية، بما يعكس مكانة وقيمة ماراثون أدنوك أبوظبي وحضوره القوي في أول إطلالة له على الساحة الدولية.
 وأوضح في تصريحات صحفية أن تنظيم ماراثون أدنوك أبوظبي، سيشكل دعماً مهما لخطط استضافة الفعاليات الرياضية العالمية في أبوظبي، وسيسهم بتعزيز مكانة الإمارات كوجهة مهمة ومنصة حيوية في خارطة الرياضة العالمية.