سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

للكشف عن كورونا…. ابتكار كمامة من بيض النعام في اليابان

للتغلب على فايروس كورونا، طوّر علماء في اليابان كمامة من بيض النعام، تضيء في الشمس، وتتوهج إذا كانت تحتوي على آثار للفايروس.
وأوضح فريق من علماء يابانيين برئاسة (ياسوهيرو تسوكاموتو)، من جامعة كيوتو اليابانية، في بيان صحفي، أنه يأمل أن توفر الكمامات المضيئة طريقة سهلة لاختبار كورونا.
وبناءً على بحث سابق تبين أن الطيور لديها مقاومة قوية للأمراض، كان العلماء قد أنشأوا قناعاً مغطىً بأجسام مضادة من طائر النعام يستهدف فايروس كورونا، إذ أن النعام قادر على إنتاج عدة أنواع مختلفة من الأجسام المضادة أو البروتينات التي تُحيّد الأجسام الغريبة في الجسم.
وفي تجربة أجراها الفريق البحثي، بحقن عددٍ من النعام بنموذج غير نشط من كورونا، تمكنوا من استخراج كمية كبيرة من الأجسام المضادة من بيضها، ثم وضعوا مادة مطورة داخل الكمامات، حيث يمكن إخراجها ورشِها بصبغة فلورية تحتوي على هذه الأجسام المستمدة من بيض النعام، وفي حال وجود أثر لكورونا، تتوهج المادة تحت الأشعة فوق البنفسجية.
وللتحقق من الأمر، ارتدى أشخاص خاضعين للاختبار الكمامات، وبعد ثماني ساعات، تمت إزالة المرشحات ورشها بمادة كيميائية تضيء تحت الأشعة فوق البنفسجية عند وجود الفايروس، فتوهجت تلك التي ارتداها المصابون بكورونا.