سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

لجنة الاقتصاد تطالب الدول الضامنة للاتفاقيات بتحمل مسؤولياتها

الطبقة/ محمد إبراهيم– أصدرت لجنة الاقتصاد التابعة للإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة يوم الخميس 24/12/2020 بياناً للرأي العام، يدين الانتهاكات والأعمال العدوانية التي تقوم بها قوات الاحتلال التركي ومرتزقته بحق أهالي بلدة عين عيسى ويطالب بالتحرك الفوري لوقف العدوان
بعد ازدياد أعمال العنف والقتل من قبل قوات الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا عامةً، وارتفاع وتيرة الهجمات على بلدة عين عيسى في الآونة الأخيرة جاءت ردود الأفعال المنددة والمستنكرة لهذه الأفعال العدوانية والمتضامنة مع أهالي عين عيسى من كافة مناطق شمال وشرق سوريا وبناءً على ذلك أصدرت لجنة الاقتصاد بياناً للرأي العام يشجب هذه الجرائم العدوانية بحق الشعب السوري.
كلنا فداء لأهلنا في عين عيسى
ألقى الرئيس المشترك لمكتب الزراعة “حمود النهار” في مبنى الزراعة بياناً جاء فيه: “بسبب تسارع الأحداث في الشمال السوري وتفاقمها وما ينتج عنها من تداعيات خطيرة إنسانية وعسكرية فإننا وباسم لجنة الاقتصاد والزراعة وإداراتها ومؤسساتها وعامليها ندين ونستنكر العمليات العدوانية على شمال وشرق سوريا عموماً وبلدة عين عيسى خصوصاً من قبل الاحتلال التركي”.
الدول الضامنة يجب أن تتحمل مسؤولياتها
وأكمل البيان مشدداً أن الدول الضامنة للاتفاقيات يجب أن تتحمل مسؤوليتها وتمنع حدوث مثل هذه الاعتداءات، وأن تقف في وجه أي تهديدات ممكن أن تحصل في المستقبل.
واختتم البيان: “إننا من هذا المكان نعلن وقوفنا وتضامننا مع أهلنا في عين عيسى، والوقوف مع قواتنا العسكرية، قوات سوريا الديمقراطية، ومجلس سوريا الديمقراطية بصفتهما الممثل الشرعي والوحيد لأبناء شمال وشرق سوريا.
عشتم وعاشت سوريا حرة ديمقراطية تعددية لا مركزية, عاشت أخوة الشعوب.