سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

كيفية احتساب السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم

يختلف كل جسم عن الآخر في كمية السعرات الحرارية التي يحتاجها، ويرجع ذلك للعديد من العوامل, وتساعد معرفة كم السعرات الحرارية المناسبة للجسم في تحقيق أفضل نتائج خلال اتباع الحمية الغذائية.
عوامل تحديد السعرات الحرارية:
هناك بعض العوامل التي تتحكم في تحديد السعرات الحرارية المناسبة، وهي:
1- الحالة الصحية:
في حالة الإصابة بمشكلة صحية، فينبغي مراعاتها قبل تحديد السعرات الحرارية، لأنه في بعض الحالات يجب الامتناع عن تناول مجموعة من الأطعمة وفقاً لوصف الطبيب، وحينها يتم تعويضها ببدائل صحية أخرى.
كما أن الإصابة بالنحافة المفرطة لا تعني الإكثار من السعرات الحرارية، بل تحتاج إلى منظمة متكاملة لعلاج المشكلة، بحيث يتم تناول أطعمة صحية والابتعاد عن الأطعمة الدهنية، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية المناسبة.
2- المرحلة العمرية:
تحتاج كل مرحلة عمرية إلى طعام مختلف، ففي مرحلة الطفولة لا يمكن الاستغناء عن الكربوهيدرات والنشويات، حيث أنها مرحلة نمو وتطور الجسم، وينبغي الحصول على كافة العناصر الغذائية.
أما في المراحل التالية من العمر، فيمكن الاستغناء عن بعض الأطعمة التي تسبب زيادة الوزن واستبدالها بأطعمة أخرى صحية ومشبعة.
3- الوزن والطول:
قبل تحديد كم السعرات الحرارية المناسبة للجسم، يجب القيام بقياس الوزن والطول، وذلك لمعرفة نسبة الدهون والعضلات والسوائل في الجسم، بحيث يسهل تحقيق التوازن بينهم.
كما يجب مراعاة العوامل الأخرى إلى جانب الوزن والطول، مثل المرحلة العمرية والحالة الصحية.
4- المجهود البدني المبذول:
لا يمكن تناول كم سعرات حرارية لشخص يقوم ببذل مجهود كبير يومياً بنفس مقدار شخص آخر لا يقوم ببذل أي مجهود على مدار اليوم، وذلك لاختلاف مستويات الحرق بينهما.
فالجسم الذي يقوم بالحرق على مدار اليوم سواء في العمل أو ممارسة الرياضة، سوف يحتاج إلى كم أكبر من السعرات الحرارية.
ولا يقتصر معدل الحرق على المجهود المبذول فحسب، بل يرتبط أيضاً بعملية الأيض التي تحدث في الجسم.
طرق الحد من السعرات الحرارية دون الشعور بالجوع:
1- تناول المزيد من البروتين.
2- تجنب المشروبات الغازية والعصائر المحلاة.
3- شرب الكثير من الماء.
4- ممارسة الرياضة.
5- تنظيم النوم.