سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

قوات حماية المجتمع-المرأة: “نعاهد بمواصلة النضال حتى تحرير القائد”

أكدت عضوات “قوات حماية المجتمع – المرأة”، على أنهن سيستمرنَ بالنضال حتى يحررن القائد عبد الله أوجلان من سجن إيمرالي.
استنكرت قوات حماية المجتمع- المرأة؛ المؤامرة الدولية التي طالت قائد الإنسانية عبدالله أوجلان، وشددن على استمرار نضالهن من أجل حرية القائد عبدالله أوجلان، وخلال استطلاع لآراء النساء تحدثت عضوة قوات حماية المجتمع- المرأة في مدينة عامودا بروين فيصل قائلةً: “نستنكر العزلة المفروضة على القائد عبدالله أوجلان، ونرفض المؤامرة الدولية التي طالت القائد”.
وأكدت بروين على أنهن سيعملن على إيصال صوتهن إلى العالم أجمع، وسيقاومن إلى أن يكسرن التجريد ويحررن القائد.
وفي السياق ذاته أشارت ثريا جمعة قائلةً: “سنستمر بفعالياتنا المستنكرة للمؤامرة الدولية، هذه المؤامرة التي طالت القائد حيكت من قِبل الدولة التركية والدول المتآمرة معها بهدف كسر إرادة المرأة والشعب، وإبعاد القائد عن شعبه، إلا أننا وبإرادتنا سنقاوم من أجل حرية القائد، وليعلم العالم بأجمعه أننا سنبقى نطالب بتحرير قائدنا حتى نراه بيننا”.
وأشارت ثريا إلى أن القائد الأممي عبدالله أوجلان ناضل من أجل حرية المرأة، وأعطاها حقوقها، فجميعنا نعاهد القائد بمواصلة نضالنا من أجل حريته، ورفع العزلة.

وكالة/ جن نيوز