سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

غضب الزيتون تصفي المرتزق أبو صالح الغوطاني

مركز الأخبار ـ أعلنت غرفة عمليات غضب الزيتون عن تصفية المرتزق فايز صالح الطه الملقب بأبي صالح الغوطاني خلال عملية لمقاتليهم، وأشارت الغرفة أن الغوطاني عنصر من مرتزقة ما تعرف بالجبهة الشامية.
نشر المركز الإعلامي لغرفة عمليات غضب الزيتون بياناً على موقعه الرسمي، قالت فيه أن مقاتليهم نفذوا عملية على طريق جنديرس – عفرين، قتل خلالها المرتزق فايز طه من مدينة دوماً بريف دمشق. ونص البيان هو: “بات من المؤكد أن المرتزقة الذين قدموا من جميع أصقاع سوريا تاركين خلفهم مدنهم وقراهم، وتجمعوا في عفرين الطاهرة لنهب وسلب الممتلكات والاعتداء على أهالينا لم يعد باستطاعتهم حماية أنفسهم من عمليات مقاتلينا الذين انتشروا في جميع مناطق وقرى عفرين، وينفذون العمليات الانتقامية الواحدة تلو الأخرى. ومن ضمن عمليات مقاتلينا قتل المدعو فايز صالح الطه المكنى أبو صالح الغوطاني الذي التحق بمرتزقة الجبهة الشامية في عفرين قادماً من مدينة دوما في ريف دمشق، ومن ثم تم دفن جثته في مكان مجهول ليكون حسرة لأهله مشاهدة الجثمان ودفنه كما يريدون.
المرتزق فايز الطه كان يعتقد أن أفعاله الإجرامية وأفعال بقية المرتزقة بحق أهلنا ستكون بلا عقاب، حيث لم يتعظ من العمليات العقابية التي نفذناها بحق المرتزقة سابقاً. لذا؛ إن عملية قتله على طريق جنديرس ـ عفرين رسالة واضحة إلى جميع المرتزقة بأن مقاتلينا سيصلون إليهم آجلاً أم عاجلاً، وسيتخذون بحقهم الإجراء المناسب”.