سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

علاج انتفاخ البطن بالأعشاب

نورا حسين –
هناك العديد من الأسباب المشاكل المؤدية إلى انتفاخ البطن وتجعل المعدة منتفخة بصورة واضحة، منها:
التدخين أو التوتر أو احتباس الماء أو الهواء، أو الإصابة بعسر الهضم، أو انقطاع الدورة الشهريّة لدى النساء، إضافةً إلى الإمساك أو إصابة المعدة بالقرحة أو نقص الشهيّة، أو الإكثار من تناول الطعام.
وهناك العديد من الطرق الطبيعيّة التي يمكن تطبيقها في المنزل والتي تعالج هذه المشكلة بشكل سريع.
ــ علاج انتفاخ البطن منزليّاً:
الليمون والماء الدافئ: يُخلط عصير الليمون مع كمية من الماء الدافئ ويُستخدم كمشروب يوميّ، حيث يُسهم هذا المحلول في إزالة سموم الجسم وتسهيل عملية الهضم، وذلك لاحتواء الليمون على الكربوهيدرات والبروتينات والفيتامينات مثل فيتامين ب وفيتامين سي، إضافة إلى الفسفور والكالسيوم والمغنيسيوم.
بذور الشمر: تساعد بذور الشمر على إزالة الانتفاخ لقدرتها على إدرار البول وتقليل تشنّجات العضلات التي تُصيب الجهاز الهضميّ فضلاً عن خواصه المضادة للجراثيم والميكروبات، حيث تُوضع ملعقة من بذور الشمر في كوب من الماء المغلي ثم يُغطى ويُترك لمدة تتراوح من خمس إلى عشر دقائق، بعد ذلك يُصفّى المزيج ويُشرب مرّتين أو ثلاث مرات يومياً، كما يمكن مضغ كميّة قليلة من بذور الشمر بعد تناول كلّ وجبة.
الموز: يُعتبر الموز من المصادر الغنية بالألياف التي تساعد في تقليل انتفاخ البطن وإزالة الانتفاخات، كما أنّه غنيّ بمعدن البوتاسيوم الذي يُنظّم السوائل في جسم الإنسان، حيث تُؤكل ثمار الموز بشكلٍ منتظم، ومن الممكن إضافته إلى الحلويات وسلطات الفواكه المتنوعة.
البابونج: للبابونج خصائص مضادة للتقلصات والالتهابات الأمر الذي يساعد على تقليل حرقة المعدة وتهدئتها، حيث يُضاف كيس من عشبة البابونج إلى كوب من الماء المغلي ثم يُغطّى ويُترك لمدة عشر دقائق، كما يمكن إضافة كميّة قليلة من عصير الليمون أو ملعقة من عسل النحل إلى هذا المزيج، ثم يُشرب من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً بين الوجبات.
الزنجبيل: يحتوي الزنجبيل على مكوّنات نشطة مثل الجنجيرول، إضافةً إلى الشجول الذي يُعد من المركبات اللاذعة الأمر الذي يساعد على إزالة انتفاخ البطن، كما يُعالج التهاب الأمعاء، حيث توضع خمس قطعٍ رقيقة من الزنجبيل في كوب من الماء المغلي ثم يُغطى ويُترك لمدة عشر دقائق بعد ذلك تُضاف ملعقة من عصير الليمون، وملعقة من عسل النحل إلى المزيج، ويتمّ تناوله ثلاث مرات يوميّاً.
النعناع: يُخفف النعناع من تشنجات الجهاز الهضميّ والمرارة، كما أنّه يمتاز بخواصه المضادة للتقلصات التي تصيب العضلات الملساء في الجهاز الهضميّ وذلك لاحتوائه على زيت المنثول، حيث تُمضغ أوراق النعناع بعد تناول الوجبات، ومن الممكن وضع ملعقة من النعناع المجفّف إلى كأس من الماء المغلي ويُترك المزيج عشر دقائق، بعد ذلك يُشرب من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.