سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

رغم انتشار أوميكرون.. النفط يواصل الصعود لليوم الثالث

ارتفعت أسعار النفط، لليوم الثالث على التوالي يدعمها تراجع الدولار جراء تفاؤل حيال النمو العالمي، حتى مع تكثيف حكومات من أستراليا إلى أوروبا القيود الرامية لإبطاء انتشار السلالة أوميكرون من فيروس كورونا.
وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 35 سنتاً، بما يعادل 0.5 بالمئة، إلى 73.11 دولار للبرميل بعدما قفزت 2.3 بالمئة في الجلسة السابقة.
وصعدت العقود الآجلة لخام برنت 40 سنتاً، بما يعادل أيضاً 0.5 بالمئة، إلى 75.69 دولاراً للبرميل بعدما ارتفعت 1.8 بالمئة في الجلسة السابقة.
وكانت المكاسب الكبيرة، مدفوعة جزئياً بهبوط أكبر من المتوقع في مخزونات الخام الأمريكية الأسبوع الماضي.
ويدعم تراجع الدولار أسواق النفط إذ أنه يجعل السلع الأولية أرخص بالنسبة لحائزي العملات الأخرى، وهبط الدولار مقترباً من أدنى مستوى في أسبوع بعد بيانات أظهرت تحسّن ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة أكثر من المتوقع في كانون الأول الجاري.
وجاء ارتفاع النفط على الرغم من إعادة الحكومات فرض قيود لإبطاء انتشار أوميكرون. وأمرت مدينة شيآن الصينية سكانها البالغ عددهم 13 مليوناً، بالتزام منازلهم.
وفرضت اسكتلندا قيوداً على عدد المشاركين في التجمعات اعتباراً من 26 كانون الأول الحالي ولثلاثة أسابيع، في حين أعادت ولايتان أستراليتان إلزام سكانها بوضع الكمامات مع زيادة الحالات.
ولم تكترث السوق بالتأثير المحتمل لقيود الحركة على طلب الوقود لأن مجموعة “أوبك بلس”، المؤلفة من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا وحلفاء، تركت الباب مفتوحاً أمام إعادة النظر في خطتها التي تقضي بإضافة 400 ألف برميل يومياً إلى الإمدادات.