سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

خروج الدفعة الثانية من الهول إلى منبج وتجهيز أخرى إلى دير الزور

الحسكة/ كولي مصطفى ـ

خرجت 104 عائلات من مخيم الهول إلى منبج، فيما عبرت إحدى النساء عن فرحها لتبدأ من جديد حياة طبيعية مع أقاربها.
خرجت الدفعة الثانية من العوائل المنبجية وللمرة الثانية من مخيم الهول باتجاه منبج بتاريخ 20/2/2021 وبلغ عدد العوائل المتجهة إلى موطنهم 104 عائلات.
والتقت صحيفتنا مع إحدى النساء اللواتي خرجن من المخيم إلى منبج, امرأة كبيرة في السن (ع، م) كانت تتحدث بفرح لخروجها من المخيم “كنت أشعر ببعض الراحة في المخيم ولكني الآن سعيدة للغاية لخروجي ورؤية أقاربي ومواصلة حياتنا الطبيعية”.
ومن جانب آخر أكد لنا الإداري في مكتب الخروج بمخيم الهول منير محمد بأن خروج العوائل من المخيم هو استكمال للقرار الصادر من المجلس التنفيذي لشمال وشرق سوريا المتضمن إخراج العوائل من المخيم، متابعاً: “هذه الرحلة الثانية للعوائل فقد خرجت 104 عائلة بعدد 342 شخصاً باتجاه منبج”.
مشيراً إلى أن هناك رحلات سبقت هذه الأخيرة؛ رحلتان إلى الرقة، رحلتان إلى دير الزور، رحلتان إلى الحسكة، ورحلة إلى منبج.
ونوه بأن الرحلة سبقها الإجراءات اللازمة لتسيير الرحلة وذلك بالتدقيق في الثبوتيات التي قدمت إليهم, وتسجيل العوائل الراغبة للخروج إلى المنطقة التي ينتمون إليها ضمن مناطق شمال وشرق سوريا.
واختتم الإداري في مكتب الخروج بمخيم الهول منير محمد أنه بالنسبة للعوائل التي خرجت إلى مناطقهم, هناك كفلاء يتعهدون باندماجهم في المجتمع، والمنظمات الإنسانية ستتابع أوضاعهم لتسهيل تأقلمهم مع الحياة, ملفتاً إلى أنه ضمن هذا الأسبوع ستكون هناك خروج دفعة جديدة إلى مدينة دير الزور.