سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

حركة مسلحة تظهر في بغداد وتدوس صورة الكاظمي

مركز الأخبار ـ استعرضت حركة مسلحة قواتها في العاصمة العراقية بغداد، وأصدرت بياناً باركت فيه السلاح الذي يرفع بوجه الأمريكان وعملائهم، محذرة من عدم تخفيض سعر صرف الدولار الأمريكي.
وبحسب صور للاستعراض، ظهر عناصر من الحركة المسماة بحركة “ربع الله” وهم يحملون صورة رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي وعليها طبع حذاء، وهي المرة الثانية التي تداس فيها صورته من قبل الحركة.
وجاء في البيان: “في هذا الوقت الحرج على أبناء شعبنا الأبي الصابر المجاهد والذي يعيش به بين ظلمات الاحتلال الأمريكي الغاشم وحكومة متواطئة عميلة، نحيي سواعد المجاهدين وبنادقهم التي جالت أرض العاصمة بغداد هذا اليوم في رسالة تهديد للأمريكي وعملائه واطمئنان وقوة للمضحين والمجاهدين من أبناء هذا البلد العزيز”.
وأضاف: “نشد على أيدي الشرفاء من أعضاء مجلس النواب العراقي المطالبين بخفض سعر الدولار الأمريكي مقابل الدينار العراقي ونضع صوتنا إلى جانب صوتهم نصرة للفقراء والمحرومين وهم الأغلبية من أبناء شعبنا”.
وتابع البيان: “نحذر بعض الجهات والأطراف السياسية التي تتعمد تأخير وتعطيل إقرار الموازنة من أجل الحصول على مكتسباتها الخاصة، ونخص بالذكر منهم مسعود برزاني (زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني)”.
و”ربع الله” هي حركة ظهرت في الأشهر الأخيرة، ويعتقد أنها ترتبط بشكل مباشر بحركة “كتائب حزب الله” في العراق.