سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

بلدية خانة سري… تحسين البنية التحتية للبلدة أهم مساعينا

تقرير/ غاندي إسكندر-

روناهي/ كركي لكي ـ بيّن الرئيس المشترك لبلدية الشعب في خانة سري جاسم محمد إن المجلس البلدي قد قام بعدة مشاريع خدمية انحصر معظمها في تحسين واقع الطرقات في القرى التابعة للمجلس؛ إضافة إلى تنفيذ وتأهيل عدة عبّارات صندوقية.   
تسعى بلدية الشعب في خانة سري جاهدة في تحسين وتطوير الواقع الخدمي في القرى والبلدات التابعة لها.
“نحاول جاهدين، وبشكل حثيث أن نصل إلى واقع خدمي يساهم في خلق أريحية لدى سكان قرى بلدية خانة سري فنجاحنا في تحسين البنية التحتية للأهالي أهم أولوياتنا” بهذه الكلمات بدأ الرئيس المشترك لبلدية الشعب في خانة سري جاسم محمد حديثه.
أهم الأعمال التي تم تنفيذها
وعن المشاريع التي تم تنفيذها في عام 2020 م أضاف محمد: “إن أهم الأعمال الخدمية التي تم تنفيذها في العام  الحالي الذي شارف على نهايته هي المشاريع الطرقية، فقد تم تنفيذ مشاريع الحجر المكسر في قرى خانة سري بمسافة تنفيذ بلغت 600 متر وبكلفة بلغت مليون وخمسمئة ألف ليرة سورية، وفي قرية كرصور فقه نُفِذت بقيمة عشرة مليون ل.س، وتم فرش البقايا في قرية كركي دجوير بمسافة واحد كيلو متر وبتكلفة خمسة مليون، وتم تنفيذ 400 متر بقايا في حمزة بك، وتم تنفيذ مشاريع البقايا في بستا سوس بتكلفة خمسة مليون و300 ألف ليرة سورية، إضافةً إلى 80 متر من المجبول الزفتي بتكلفة مليون و700 ألف ل.س، كما وتم فرش البقايا في قرية الطبقة بقيمة خمسة مليون و300 ألف ل.س، وفي قرية كري رش مليونين و100 ألف ل.س، كما قمنا بإعادة تأهيل الأرصفة في قرية كرزيرو بقيمة إجمالية بلغت ستمئة ألف ل.س”.
العبّارات الصندوقية
أما بالنسبة للعبّارات الصندوقية قال جاسم محمد: “نفذنا جسراً استراتيجياً يربط بين كرزيارت، وقرى سيمالكا وكرزيرو، وكري رش بقيمة 12 مليون و500 ألف ليرة سورية، كما نفذنا عبّارة صندوقية في سيمالكا بقيمة خمسة مليون و500 ألف ل.س، وكذلك نفذنا عبّارة صندوقية في قرية حمزة بك”.
ترقيعات المجبول الزفتي
وبخصوص ترقيعات المجبول الزفتي قال محمد: “نفذنا ترقيعات المجبول الزفتي في كل من خانة سري، وميركا ميرا وكرصور فقه بقيمة ثمانية مليون و400 ألف ليرة سورية”.
وفيما يتعلق بالجانب البيئي أشار جاسم محمد بالقول: “قمنا في شهر نيسان بزراعة عدد من الأشجار في حديقة سروك “آبو” في حمزة بك، وفي كل من ميركا ميرا، وخانة سري كما نقوم بشكل يومي بأعمال النظافة في جميع القرى، ونوه محمد تفادياً للإصابة بفيروس كورونا قام المجلس البلدي بتعقيم جميع المدارس، والمؤسسات في القرى الإثني عشر المرتبطة إدارياً بالبلدية”.
وعن الاحتياجات التي من شأنها أن تطور الواقع الخدمي في البلدية أوضح الرئيس المشترك لبلدية الشعب في خانة سري جاسم محمد قائلاً: “يجب أن تتوفر في البلدية آليات من نوع قلاب جاك لأن هناك بعض القرى الجبلية الكثيرة الوديان لا يتسنى لنا القيام بأعمال النظافة فيها إلا بتوفر آليات حديثة فجرار البلدية لا يفي بالغرض ولا سيما في قرى بستا سوس وبقة وكري رش”. وختم محمد كلامه بالقول: “سنسعى بكل إمكاناتنا إلى تحقيق كل ما من شأنه أن يساهم في تطوير البلدة خدمياً”.