سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

بطولة نوعية ومميزة لكرة الطاولة في شمال وشرق سوريا

روناهي / قامشلو ـ اجتمع شمل الرياضيين في شمال وشرق سوريا للكرة الطاولة ببطولة تحت شعار “حتماً سننتصر” وذلك في مدينة الطبقة وبمشاركة منتخبات الرقة ومنبج والطبقة وأقاليم: الجزيرة والفرات وعفرين، ووفد كضيف من دير الزور.
شارك في بطولة السيدات أربعة منتخبات وهي “عفرين – الطبقة – الجزيرة – الفرات”، وتألقت لاعبات إقليم الجزيرة وعفرين فيها، واستطعن إحراز المراكز الأولى، بعد منافسات دامت ليوم واحد: آلاء وحيد بالمركز الأول وأيضاً جاءت اللاعبة نور محمد من إقليم الجزيرة بالمركز الثاني والمركز الثالث كان لمنتخب عفرين عبر اللاعبة أفين بلال.
واختيرت أفضل لاعبة في البطولة وكان اللقب من نصيب اللاعبة آلاء وحيد من منتخب إقليم الجزيرة من أصل عشر لاعبات مشاركات من أربع منتخبات.
أفضل لاعبة في البطولة آلاء وحيد ابنة مدينة قامشلو ذات 16 ربيعاً وهي طالبة في الصف الحادي عشر، تمارس لعبة كرة الطاولة مع نادي برخدان منذ سنتين، رغم مشقة الطريق والسفر لست ساعات قادمة من الطبقة إلى قامشلو حاولنا أن تجاوب على أسئلتنا في اليوم التالي لترتاح قليلاً من تعب السفر، لأنه لم يمضِ على وصولها المنزل إلا عدة ساعات، ولكنها أصرّت على إكمال الحوار والجواب على الفور، وقالت: “سوف أجاوب على أسئلتكم فقد نسيت كل تعبي بعد فوزي بلقب جائزة أفضل لاعبة في البطولة وقبلها إحرازي للمركز الأول بين كل اللاعبات المشاركات في البطولة”.
وأضافت: “شعوري لا يوصف بالطبع، وأفتخر بأنني مثّلت إقليم الجزيرة وأهديهم فوزي ولكل أهالي مدينتي قامشلو ومدربي عبد الباقي جمال ووائل مرجان ونادي برخدان”
وأكدت بأنها استفادت من المشاركة بالبطولة من خلال الاحتكاك مع لاعبات من خارج الإقليم وتعرفت على مدربين ولاعبات من مناطق أخرى، وشاهدت أسلوب جديد وجميل باللعب بكرة الطاولة، وأشارت إلى أن البطولة منحتها دافع أكبر لتطوير موهبتها في هذه اللعبة والعمل على إحراز المراكز الأولى بشكلٍ دائم.
هذه البطولة هي الأولى من نوعها للسيدات على مستوى شمال وشرق سوريا، ولاقت صدى واسعاً ورغم الظروف الصعبة في المنطقة بسبب هجمات دولة الاحتلال التركي ومرتزقة ما يسمى بالجيش الوطني السوري على عين عيسى ومناطق أخرى، لكنهم قاوموا كل مشقات الطرقات وخطورتها وقدموا لتمثيل مناطقهم وإرسال رسالة للمحتل بأن المقاومة حياة.
وحقق منتخب الرقة للرجال لقب بطولة شمال وشرق سوريا بكرة الطاولة وبمشاركة 18 لاعباً من ستة منتخبات، ودامت البطولة على مدار يومين وسط منافسات كبيرة، ووصل للجولة النهائية منتخبي الرقة والطبقة واستطاع منتخب الرقة حصد اللقب بعد الفوز على الطبقة بنتيجة 3×2، في بطولة احتضنتها القاعة الرئيسية لمركز الثقافة والفن في الطبقة، عبر لجنة الشباب والرياضة والاتحاد الرياضي في الطبقة، وبإشراف مباشر من هيئة الشباب والرياضة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.
وفي ختام البطولة قُدِّمت دروع تكريمية للمنتخبات التي حققت المراكز الثلاثة الأولى، وحصلت آلاء وحيد من الجزيرة على لقب أفضل لاعبة في البطولة وباسل الموح من الطبقة على جائزة أفضل لاعب، كما قدمت اللجنة المنظمة للبطولة بطاقات شكر لكافة المشاركين والمشاركات.
الجدير ذكره بأنه ستقام في الفترة القريبة القادمة بطولات لمختلف الألعاب الجماعية والفردية على مستوى شمال وشرق سوريا تحت شعار حملة “حتماً سننتصر”، والتي أطلقها الشبيبة الثورية السورية في 15 آب الماضي ضد انتهاكات دولة الاحتلال التركي في عموم مناطق كردستان ومناطق شمال وشرق سوريا.