سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

البدء بجني محصول التفاح في قرى مقاطعة كوباني

تقرير/ سلافا أحمد –
روناهي/ كوباني – باشر أهالي القرى بجني محاصيل الفواكه والزيتون والفستق في قرى مقاطعة كوباني. وبحلول فصل الصيف ينضج العديد من أنواع الفواكه كالعنب، والمشمش، والتفاح، والدراق، والخوخ، والأجاص، والتين، والتوت، والبطيخ، والجبس، والعديد من الفواكه الأخرى، بالإضافة إلى الخضروات.

ويتمتع أهالي القرى الغربية لمقاطعة كوباني بزراعة الأشجار المثمرة؛ لقربهم من نهر الفرات، وفي هذا الوقت من كل عام يباشر الأهالي بجني محصولهم من أشجارهم المثمرة كالفستق، والعنب، والتفاح، والدراق، والأجاص، والعديد من الفواكه الأخرى. ومنذ عدة أيام باشر أهالي قرية بوراز إحدى القرى التي تقع بالقرب من نهر الفرات من الجهة الغربية لمقاطعة كوباني بجني محصول التفاح. ويبلغ عدد أشجار الفواكه في مقاطعة كوباني تسعمئة وثلاثة وثمانون ألف ومئتين وثلاث عشرة شجرة، حيث يربو عدد أشجار التفاح في قرية بوراز على ألف شجرة.
أنواع التفاح الموجودة في مقاطعة كوباني (التفاح الملكي، وجبل أبو العرب، والدرزي، وكولدن، واكسترا) وأفضلها تفاح كولدن، حيث تصل كمية التفاح التي تنضج في كلِّ شجرة من مئة كغ إلى مئة وخمسين كغ، ويبلغ سعر التفاح في مدينة كوباني 225 ل. س.
وبحسب أقوال مزارعي التفاح «بسبب الأمطار الغزيرة التي شهدتها المنطقة في الآونة الأخيرة، تضرَّر محصول التفاح مما أدى إلى انخفاض مستوى المحصول».

وفي هذا السياق؛ يقول المزارع مصطفى شريف من قرية بوراز؛ قائلاً: «نبيع التفاح بأسعار منخفضة نتيجة كثرة المحصول هذا العام وعدم تصديره خارج الإقليم، كما تسببت الأمطار التي هطلت في غير أوانها بإلحاق الكثير من الضرر بالمحصول».