سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

اتحاد المرأة الشابة يواصل حملة »انتفضوا»

أدان اتحاد المرأة الشابة في ديرك بمقاطعة قامشلو الانتهاكات التي ينتهجها الاحتلال التركي، وحكومة العدالة والتنمية في باشور كردستان وعفرين؛ من خلال إصدار بيان إلى الرأي العام ندد فيه بالانتهاكات التي ينتهجها الاحتلال التركي، وحكومة العدالة والتنمية في باشور كردستان وعفرين.
وتلت الإدارية في اتحاد المرأة الشابة ميديا نعمت حاجي البيان أمام مركز الشهيد باور لشبيبة روج آفا.
وقالت حاجي في البيان: «منذ سنوات في كردستان كان الشعب الكردي تحت الإبادة العنصرية بقيادة الاحتلال التركي بدأ الهجوم على عفرين، ولم يكتفي بهذه الممارسات بحق الشعب الكردي فقط، بل بحق جميع الشعوب التي تعيش في المنطقة».
وأضاف البيان: «إن حقيقة حزب العدالة والتنمية بدأت ظاهرة في عنصريتها ودكتاتوريتها تجاه شعوب المنطقة وإبادة الشعب الكردي بشكل خاص في استخدام جميع الأساليب الوحشية، ومع مرور الأيام ازدادت وحشية الاحتلال التركي تجاه المرأة الكردية بشكل خاص». وأوضح البيان: «إن الاحتلال التركي بدأ بهجمة عدوانية شرسة في باشور كردستان وقصف القرى الآمنة والتي يقطنها المدنيون، وتهجير أهلها، وإننا لنستنكر هذه الأعمال الإجرامية بحق أرضنا وشعبنا في كردستان، وندعو أهلنا في باشور للانتفاض ضد الطاغية أردوغان ومرتزقته وعدم السماح لهم باحتلال أرض باشور كردستان».
وأكد البيان: «إن هدف الاحتلال التركي الاحتلال الكامل لكردستان وتغيير ديمغرافيتها كما حصل في عفرين، وقتلها للمدنيين العزل وتهجير المدنيين». وانتهى البيان بالدعوة لتصعيد النضال ضد الفاشية التركية ومرتزقتها وإعلان النفير العام تحت شعار انتفضوا حتى تحرير روج آفا وشمال سوريا من الاحتلال التركي ومرتزقته.