سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

إنجازات متتالية للاعبة المصرية سارة سمير

استطاعت سارة سمير لاعبة رفع الأثقال، أن تكون محط أنظار واهتمام محبي وعشاق الرياضة، بعدما فرضت اسمها كواحدة من أفضل بطلات الألعاب الفردية المصرية.
وتعد سارة سمير صاحبة العشرين عاما، فتاة من ذهب، نظراً لما حققته من إنجازات عديدة لمصر رغم صغر سنها.
يرصد مشوار سارة سمير مع الإنجازات:
بدأت سارة سمير مشوارها في حصد الميداليات على صعيد البطولات القارية، عام2012م، في بطوله أفريقيا للناشئين التي أقيمت بتونس، حيث نجحت في حصد 3 ميداليات ذهبية.
وحققت أيضاً في ذات العام 3 ميداليات ذهبية في بطوله أفريقيا للشباب بتونس، وفي عام 2013م، حصدت اللاعبة 3 ميداليات ذهب في بطوله العالم للناشئين، ببيرو، ثم توجت بميداليتين فضيتين، و برونزية وحيدة في دورة ألعاب البحر المتوسط بمرسين التركية 2013م، وفي 2014م، حققت 3 ميداليات ذهبية في بطوله أفريقيا للناشئين بتونس، ومثلها في بطوله أفريقيا للشباب التي أقيمت أيضا بتونس ثم توجت في ذات العام بالميدالية الذهبية بدورة الألعاب الأولمبية للشباب التي أقيمت بالصين.
وفي عام 2015م، نالت 3 ميداليات ذهبية في بطوله العالم للناشئين ببيرو، ثم 3 ميداليات ذهبية أيضا في بطولة العالم للشباب التي أقيمت في بولندا عام 2015م، والتي حصلت فيها على درع أحسن لاعبة. وفي العام ذاته شاركت في بطولة العالم للكبار التي أقيمت بالولايات المتحدة الأمريكية، وحققت المركز الرابع، ثم حصدت 3 ميداليات ذهبية في دورة الألعاب الأفريقية التي أقيمت بالكونغو برازفيل عام 2015م، بينما عام 2016م، حصدت اللاعبة 6 ميداليات ذهبية في البطولة العربية الأفرو آسيوية التي أقيمت بمدينة شرم الشيخ ثم حققت إنجازها الأبرز بحصد ميدالية برونزية أولمبية خلال أولمبياد ريو دي جانيرو، والذي دخلت من خلاله التاريخ من أوسع أبوابها كأصغر مصرية تقف على منصة التتويج الأولمبية.
وفي عام 2017م، حققت اللاعبة ميدالية ذهبية خلال بطولة العالم للكبار التي اقيمت في ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية. أما العام الجاري 2018م، فحصدت سارة سمير الميدالية الذهبية في بطولة أفريقيا للناشئين والشباب التي أقيمت بمصر، كما توجت بجائزة أفضل ناشئة على مستوى البطولة ثم حققت 3 ميداليات ذهبية في دورة ألعاب البحر المتوسط التي أقيمت بمدينة تاراجوانا الاسبانية، كما نالت أيضاً 3 ميداليات ذهبية في بطولة العالم للشباب التي أقيمت مؤخراً بأوزبكستان.