سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

إشبيلية يذل ريال مدريد ويحرمه من صدارة الليغا

تلقى ريال مدريد الهزيمة الأولى له هذا الموسم في الدوري الإسباني، بعدما سقط في فخ إشبيلية بنتيجة (3-0)، في المباراة التي جمعتهما على ملعب سانشيز بيزخوان، ضمن منافسات الجولة السادسة.
أحرز البرتغالي أندريه سيلفا هدفين لإشبيلية في الدقيقتين 17 و21، ثم أضاف زميله وسام بن يدر الهدف الثالث في الدقيقة 39.
وبتلك النتيجة يتجمد رصيد الفريق الملكي عند النقطة الـ 13 فيحتل بها المركز الثاني، فيما يصعد إشبيلية للمركز الرابع برصيد 10 نقاط.
دخل ريال مدريد اللقاء بوتيرة هادئة للغاية واستسلم مبكراً للضغط الشديد من لاعبي إشبيلية على الخط الخلفي، مما جعله في وضعية صعبة عند الخروج بالكرة إلى الأمام.
ومع الدقيقة 17 تقدم نافاس في الجانب الأيمن وانطلق في مساحة كبيرة ثم مرر كرة عرضية إلى أندريه سيلفا، الذي افتتح التسجيل لإشبيلية.
واستطاع البرتغالي سيلفا انتهاز فرصة الخلل الكبير في خط دفاع ريال مدريد، ومن هجمة مرتدة تصدى كورتوا فيها لتسديدة مهاجم إشبيلية، ولكن الكرة وصلت للاعب ميلان السابق الذي أسكنها الشباك.
وقبل نهاية الشوط الأول، بـ 6 دقائق، أضاف الفرنسي وسام بن يدر الهدف الثالث لفريقه، بعدما فشل مارسيلو في إبعاد الكرة أمام فاسكيز، لتنتهي داخل شباك كورتوا.
ومع الدقيقة 53 تمكن مودريتش من إحراز هدف تقليص الفارق على أمل العودة للقاء، ولكن كانت تقنية الفيديو رحيمة بالفريق الأندلسي، بعدما رفض الحكم احتساب الهدف بداعي التسلل.
ومع الدقائق الأخيرة كاد إشبيلية أن يضيف هدفين، بعدما أهدر لاعبيه فرصتين حقيقتين أمام المرمى، لينتهي اللقاء بفوز الفريق الأندلسي بثلاثية نظيفة.