سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

أهالي كركي لكي يعاهدون القائد على استمرارية النضال

 روناهي/ كركي لكي- خرج الآلاف من أهالي كركي لكي في مسيرة منددة بالذكرى الثانية والعشرين على اعتقال رمز الشعوب الحرة عبدالله أوجلان من قبل الدولة التركية الفاشية، حيث احتشد أهالي الناحية ومحيطها في ساحة الشهيد خبات ديرك، وانطلقوا باتجاه الشارع العام للمدينة، وجابت المسيرة الشارع الرئيسي وانتهت عند دوار الشهيد تحسين.

 وخلال الفعالية أُلقيت عدة كلمات منها كلمة مجلس ناحية كركي لكي، وكلمة مؤتمر ستار، وكلمة معمل بنفش، حيث بارك الجميع الانتصار التاريخي الذي أحرزته قوات الدفاع الشعبي على الاحتلال التركي في جبال غاري، واستنكروا المؤامرة الدولية التي حيكت ضد القائد عبدالله أوجلان، كما نددوا بالصمت الدولي إزاء الإجراءات اللاإنسانية التي تُمارس ضد القائد في سجن إمرالي، وطالبوا هذه المنظمات بالضغط على الدولة التركيّة للإفراج عنه، كما عاهدوا على استمرار مسيرة الحرية التي ينادي بها القائد من خلال رفع سوية النضال بكافة أشكاله.