سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

أرقام قياسية تنتظر سيرينا ويليامز في العام القادم

تحتفل اللاعبة الأمريكية سيرينا ويليامز، بعيد ميلادها الـ37، وذلك بعدما أعلنت نهاية موسمها وعدم المشاركة في أي بطولة أخرى خلال العام الجاري.
ولم يكن هذا سيء على الإطلاق بالنسبة للاعبة الأمريكية، بعد أن وصلت إلى النهائي رقم 30 و31 في بطولات الجراند سلام في ويمبلدون وأمريكا المفتوحة.
وتعد سيرينا ثالث أكثر لاعبة وصولاً إلى نهائي البطولات الكبرى في العصر الحديث مناصفة مع شتيفي جراف وخلف مارتينا نافراتيلوفا بـ32 نهائي وكريس إيفرت بـ34 مباراة نهائية في البطولات الأربع الكبرى.
ولا تزال هناك العديد من الأرقام القياسية التي يمكن لسيرينا ويليامز تحطيمها العام المقبل عند عودتها للمشاركة في البطولات من جديد.
ففي الوقت الحالي، يعد كين روز أكبر لاعب أو لاعبة تنس يتوج بلقب بطولة في الجراند سلام بعمر 37 عاماً و62 يوماً، وفي حال توجت سيرينا بأي لقب من البطولات الأربعة العام المقبل، فإنها ستتفوق عليه.
وبدوره يعد روجر فيدرر أكبر لاعب أو لاعبة يعتلي صدارة التصنيف العالمي بعمر 36 عاماً، وفي حال عادت سيرينا إلى الصدارة في أي وقت العام المقبل، فستحطم الرقم القياسي للنجم السويسري.
أما الرقم الأبرز الذي تطلع سيرينا لتحطيمه هو معادلة إنجاز مارجريت كورت، والتي تعد أكثر لاعبة أو لاعب توجت بالألقاب الكبرى في التاريخ بـ24 لقباً، في الوقت الذي تمتلك فيه سيرينا في رصيدها 23 لقباً.