سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

إجراءات احترازية لحماية الثروة السمكية في فترة التكاثر

تقرير/ آمد عرب –

روناهي/ الطبقة ـ تعمل مديرية الزراعة التابعة للجنة الاقتصاد في منطقة الطبقة على فرض إجراءات منع صيد الأسماك للحفاظ على الثروة السمكية في بحيرة ونهر الفرات ضمن فترة التكاثر.
وتأتي هذه الإجراءات تطبيقاً للتعميم الصادر من الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا يقضي بمنع صيد الأسماك في فترة التكاثر؛ حفاظاً على الثروة السمكية في بحيرة ونهر الفرات من الانقراض؛ وبخاصة بحيرة الفرات لأنها تضم المئات من الأنواع السمكية المتنوعة.
وللاطلاع أكثر على تلك الإجراءات؛ التقت صحيفتنا “روناهي” بالرئيس المشترك للجنة الاقتصاد بالطبقة أحمد سليمان الذي أكد قائلاً: “تعمل مديرية الزراعة ممثلة بالضابطة السمكية بجهود مكثفة على تطبيق تعميم منع صيد الأسماك خلال فترة التكاثر؛ والذي نص عليه تعميم الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا”.
كما وأشار سليمان قائلاً: “تقوم الضابطة بالإجراءات التي تكفل عملية الصيد وفرض العقوبات وتنظيم ضوابط بمخالفات الصيد على طول بحيرة الفرات والنهر كذلك”.
وأكد الرئيس المشترك للجنة الاقتصاد بالطبقة أحمد سليمان: “إن منع الصيد يهدف لحماية الثروة السمكية من الصيد الجائر ضمن أوقات عملية التكاثر التي تجري في الوقت الحالي. ويعطي الفرصة لتكاثر بعض الأنواع القليلة في البحيرة”.
وللعلم أن الثروة السمكية تعرضت للصيد الجائر قبل تحرير المنطقة من خلال استخدام وسائل غير شرعية كالدومناميت والصعق الكهربائي التي تهدد العديد من الأنواع السمكية. ولكن؛ الجهود المبذولة من مديرية الزراعة تساعد في الحفاظ على هذه الثروة.