موسيقا الأطفال تراثٌ وبسمة أمل

49
وكالات- لا تتوقف الحياة عند حدٍّ أو حدث معين، وبالإرادة والتصميم ينجلي الليل وتشرق شموس الأمل من جديد، أطفال مخيم الشهيد رستم جودي(مخمور) يواصلون تدريباتهم ليكون لهم دور في الحفاظ على الفلكلور الكرديّ، ويقوم مركز شؤون المرأة بتدريب الأطفال في المخيم على أداء الاغاني التراثيّة، حيث يتلقون الدروس الفنيّة في الأسبوع مرتين، وينقسم الأطفال إلى 3 فرق، فرقتان منها لأداء الأغاني والعزف، وفرقة أخرى للرقص الفلكلوريّ.
والمركز يستقبل نحو 170 طفل ويتلقون الدروس في شتّى الصعد، ولا يقتصر المركز على تدريب وتعليم الاطفال، بل هناك فقرات للترفيه أيضاً، والدورات في المركز لتشجيع الأطفال وتحفيزهم للحفاظ على تراثهم، وتجري الاستعدادات للاحتفال بيوم 15آب منذ الآن.
أما في مقاطعة الشهباء فقد أقامت حركة الهلال الذهبيّ في مقاطعة الشهباء احتفاليّة لأطفال عفرين المقيمين بقرية أم الحوش التابعة لناحية فافين بهدف الترفيه عنهم ورسم البسمة على وجوههم.
وحضر الاحتفاليّة مئات الأطفال وأهالي القرية، قُدّمت خلالها العديد من الفقرات الغنائيّة الفلكلوريّة والثوريّة وعروضٌ الرقص من قبل الفرق التابعة لهيئة الثقافة والفن، تلاها عرض مسرحيّ، كما قدّم بعض الأطفال أغاني فلكلوريّة، والثوريّة، وانتهت الاحتفاليّة بعقد الأطفال والأهالي حلقات الدبكة على وقع الأغاني الثوريّة الوطنيّة.