مشاركة وتألق لأطفال إقليم الفرات في المهرجان الثالث

49
تقرير/ سلافا أحمد –

روناهي/ كوباني ـ تحت شعار “الأطفال ثروة الفن، الحياة الحرة”؛ انطلقت فعاليات المهرجان الثالث لفن الأطفال بإقليم الفرات، في مركز باقي خدو للثقافة والفن بمدينة كوباني، في الـسابع عشر من شهر أيلول الجاري، ومن المقرر أن يستمر المهرجان لثلاثة أيام على التوالي.
بهدف اكتشاف مواهب الأطفال وتنميتها وتعزيزها وترشيدها، نظمت كل من هيئة الثقافة والفن  وحركة الهلال الذهبي في إقليم الفرات المهرجان الثالث لفن أطفال إقليم الفرات، بمشاركة المئات من أطفال مقاطعتي كوباني وتل أبيض (كري سبي)، وفرق فينة من مدينة الطبقة والرقة ومنبج، إضافة إلى حضور الرئيس المشترك لهيئة الثقافة والفن في إقليم الفرات ريزان نعسان وأعضاء الهيئة.
وانطلقت فعاليات المهرجان بمسيرة راجلة جابت شوارع المدينة، من قبل الأطفال والفرق المشاركة في المهرجان التي شارك فيها كل طفل بزيه الفلكلوري وآلته الموسيقية.
وبعد الانتهاء من المسيرة، اتجه المشاركون إلى مركز باقي خدو للثقافة والفن، وخلال فعالية المهرجان ألقى كل من الإدارية في مؤتمر ستار بمقاطعة كوباني شفين وقول آغاسي، والرئيس المشترك لهيئة الثقافة والفن في إقليم الفرات ريزان نعسان، وباسم هيئة الثقافة والفن والهلال الذهبي في إقليم الفرات كولجين قاسم، وهنئت مجمل الكلمات المهرجان على جميع المشاركين الأطفال، وأكدوا: “إن هذا المهرجان يهدف لاكتشاف مواهب الأطفال وتنميتها وتعزيزها وترشيدها. لذا؛ تسعى هيئة الثقافة والفن جاهدة لتشجيع مواهب الأطفال وتنميتها”.
 واختتمت فعاليات المهرجان ليومها الأول بتقديم فرقة كوران الغنائية عرضاً غنائياً تخلل فيه العديد من الأغاني الشعبية.