الشدادي تفتح أبواب المدارس وتستلم 8000 كتاب

47
وكالة هاوار –

استلم المُجمع التربوي في ناحية الشدادي شمالي سوريا أكثر من 8 آلاف كتاب كدفعة أولى لتوزيعها على مدارس الناحية والقرى، فيما سيتم افتتاح 6 مدارس جديدة في العام الدراسي الحالي 2019-2020.
بعد دورات التأهيل والتدريب للمعلمين في الفترة الصيفية وتجهيز المدارس, يستعد المجمع التربوي بناحية الشدادي لبدء الدوام الرسمي للمدارس في الـ15 من الشهر الجاري بكوادر مؤهلة لسير العملية التربوية.
تجاوز العوائق وبدأوا بعام جديد
وبدأ الدوام الإداري للمعلمين والمعلمات في الشمال السوري في الأول من أيلول الجاري وذلك لتجهيز المدارس، واستقبال الطلبة في عامهم الجديد، وتسجيل الطلبة الجدد في المدارس الابتدائية، ومن المدارس التي فتحت أبوابها مدارس ناحية الشدادي في مقاطعة الحسكة.
واستعداداً للعام الدراسي الجديد خضع الكادر التدريسي في ناحية الشدادي لدورات تأهيلية حول المنهاج، وطرائق للتدريس في الناحية وفي الأكاديميات بمدينة الحسكة.
الرئيس المشترك للمجمع التربوي في ناحية الشدادي علاء السلوم، أوضح أنهم تجاوزوا المشاكل والعوائق التي واجهتهم في العام الماضي من نقص في الكتب والمواد، حيث استلم المجمع أكثر من ثمانية آلاف نسخة كدفعة أولى ستوزع على المدارس في الناحية والريف.
ونظراً لزيادة عدة الطلبة، والإقبال الكبير على الدراسة بعد تحرير المنطقة، قرر المجمع التربوي في الشدادي افتتاح 6 مدارس جديدة في الخط الغربي بقرى جلال والريمية ذات الكثافة السكانية الكبيرة، وذلك بعد إلحاح الأهالي على افتتاح مدارس فيها.
نحتاج لإنشاء مدارس في قرى عدة
ونوّه السلوم، إلى أن بعض القرى بحاجة لإنشاء مدارس مثل قرى أبو فاس وعبدان، حيث تم استئجار عدداً من البيوت المدنية لاتخاذها كمدارس، وهي غير صالحة لسير العملية التربوية فيها.
وفي السياق ذاته أكّد مدير مدرسة الغريري الإعدادية علاء الفياض، أنه تم تنظيف وتجهيز المدارس من قبل المُجمّع التربوي بكافة مواد القرطاسية.
وأكّد الفياض، استلام مادة المازوت بالمجان كدفعة أولى لكل مدارس الخطوط باستحقاق 80 ليتر للشعبة الواحدة.
وتمنى الفياض للطلبة والمعلمين عاماً دراسياً مختلفاً حافلاً بالنشاط والنجاح.