توثيق حالات الاختطاف والقتل في عفرين بالأسماء والتواريخ

128
وكالة هاوار…. يُتبع –

يواصل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته ارتكاب المزيد من الانتهاكات بحق أهالي عفرين. وبحسب المصادر فإن الأهالي يتعرضون بشكل يومي لأعمال الخطف والقتل والتعذيب على يد المجموعات المرتزقة التابعة للاحتلال التركي.
وثّقت وكالة أنباء هاوار عبر مصادر موثوقة من داخل مقاطعة عفرين عدداً من انتهاكات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته ضد أهالي عفرين خلال 75 يوماً الماضية.
قتل واستهداف المدنيين خلال شهرين ونصف الشهر:
بتاريخ الثامن من حزيران أقدم مرتزقة جيش الاحتلال التركي على قتل عدد من مواطني عفرين منهم حنان حنان وعبد الرحمن شيخ أحمد من أهالي قرية الشيخ في ناحية موباتا.
وبتاريخ 23 حزيران عثر على جثة المواطن شرف الدين سيدو من أهالي منطقة جندريسة، وفي حادثة مشابهة لها عثر على جثة المواطن رستم مستو من أهالي قرية اغجلة في ناحة جندريسة الذي قُتل على يد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته.
وبتاريخ 13 تموز عُثر على جثة هوزان بهجت كورية في حي الأشرفية بمدينة عفرين وهو من أهالي قرية شيخ بلال التابعة لناحية راجو. وبتاريخ 18 تموز أقدم جيش الاحتلال التركي على قتل المواطن علي عبود البالغ من العمر 60 عاماً من أهالي مدينة عفرين. وبتاريخ 17 من تموز قُتل المواطن حسين جعفر من قبل مرتزقة جيش الاحتلال التركي وهو من أهالي قرية ماتينا في ناحية شرا.
وانتحرت الشابة آرين صلاح كالو البالغة من العمر 19 عاماً في حي الأشرفية وهي من أهالي سيمالا التابعة لناحية راجو، بسبب المضايقات والانتهاكات المستمرة من قبل جيش الاحتلال التركي.
بتاريخ 31 تموز قتل مرتزقة جيش الاحتلال التركي المواطن خليل سوري أوسو البالغ من العمر 25 عاماً من أهالي قرية باصوفان التابعة لناحية شيراوا. وبتاريخ 31 من تموز أقدم المرتزقة على قنص المواطن خليل أوسو بين قريتي برج قاص وكالوتيه في ناحية شيراوا.
حالات الاختطاف تستمر وبذات الوتيرة:
في الأول من حزيران اختطف مرتزقة جيش الاحتلال التركي عدداً من أهالي قرية ماتينا في ناحية شرا وهم كل من فرهاد حج عبدو وعصام عبد الحنان عمر وإدريس حنان خليل وفيدان حسين.
في الثاني من حزيران اختطف المواطن علي زكي بطال من أهالي قرية باسوطة في ناحية شيراوا، وبالتاريخ نفسه اختطفوا المواطن عبدو نجار من أهالي قرية كرزيله التابعة لناحية شيراوا. كما اختطف مرتزقة جيش الاحتلال التركي المواطنين عبدو محمد نعسان البالغ من العمر 23عاماً وحسين نعسان عابدين البالغ من العمر 25عاماً وهم من أهالي قرية دمليو التابعة لناحية موباتا.
وبتاريخ الخامس من حزيران اختطف جيش الاحتلال التركي مواطن من أهالي قرية شيخ بلو التابعة لناحية راجو المواطن شيخو قنبر البالغ من العمر 72 عاماً.
بتاريخ 7 تموز اختطف المواطن محمد حسن من أهالي قرية قسطل مقداد التابعة لناحية بلبله، واعتدوا بالضرب على المواطن علي حسن من أهالي قرية شنكيله التابعة لناحية بلبله. كما اختطف المواطن أحمد ملا نعسان الكهل البالغ من العمر 98عاماً من أهالي قرية كاوندا في ناحية راجو. وفي 8 حزيران أقدم مرتزقة العمشات على اختطاف المواطن المُسن حسين إسماعيل البالغ من العمر 75 عاماً من أهالي عفرين. كما اختطف مرتزقة الاحتلال التركي عدد من أهالي قرية عرابو التابعة لناحية موباتا وهم كل من علي جميل حنيف وفراس عزت عارف ومصطفى شكري في ذات اليوم.
بتاريخ 9 حزيران اختطف مرتزقة الاحتلال التركي عدد من المواطنين في أهالي قرية سنارة في ناحية شيه وهم كل من زكريا حسن مصطفى البالغ من العمر 35 عاماً وزكريا محمد مامكيلو البالغ من العمر 48عاماً وعبدو محمد خلو البالغ من العمر 25عاماً ومحمد محمد عمر البالغ من العمر 25 عاماً وكولين عمر عرب 58 عاماً ومصطفى شيخ محمد حسين البالغ من العمر 56عاماً وعارف حسين آغا البالغ من العمر 35 عاماً ومحمد حنان علو البالغ من العمر 32 عاماً.
حملات الاختطاف والاعتقال الجماعي:
وفي ذات التاريخ أي التاسع من حزيران وبتاريخ لهذا العام اُختطف المواطن أحمد حمزة من مدينة عفرين. كما قام مرتزقة الجبهة الشامية التابعة لجيش الاحتلال التركي بحملة مداهمات عشوائية في مركز ناحية موباتا وقريتي قنطرة وحسّة حيث وصل عدد المختطفين في مركز الناحية الى 300 شخص وفي قرية قنطرة إلى 20 شخص وقرية حسة إلى 5 أشخاص.
ومن المختطفين الذين عُرفت أسماءهم في مركز الناحية  ” فرهات جماجو، عزت عبدو شفان، حسين شيخ بريم، محمد علي رمو ، وخبات بكر، جوان خوجه، مصطفى خوجة، محمد شيخو، عزالدين زينو، علي جوجك، جمعة تاتار، شكري موسى، محمد علي شيخو، محمد علي بكر، حسن شيخو، علي عجول، بشوار عارف بلال، محمد جعفر علي، محمد آلا، محمد مصطفى جامو، محمد خلك، محمد قريوز، علي بريمو، حسين حجي، حسين حاج أحمد، ياسر حاج أحمد، خالد حمادة، شكري قريوز”، أما في قرية قنطرة “يوسف عبدو حنان، جوان مراد حنان، بطال فريد يوسف، علي حنان شيخو، أحمد عبدو بالي، حسن شكري ، علي شكري حنان، محمد عمر، خليل منان يوسف، علي بريمو، رشيد قلندر، مصطفى رشيد قلندر، زهير شعبو، ، خليل إيبش  خليل، أحمد رشيد دادو، فوزي محمد مراد”، أما في قرية حسة هم كل من ” نظمي دادو مصطفى، شكري أحمد بن حسن، محمد جماليكو حسين”.
وبتاريخ 11 حزيران اختطف مرتزقة الاحتلال التركي عدداً من مواطني قرية حبو في ناحية موباتا وجيكر مصطفى حبش ونشأت عبد الرحمن جانو.
بتاريخ 17 حزيران اختطف مرتزقة الاحتلال التركي عدداً من أهالي قرية زيتوناكه في ناحية شرا وهم كل من” محمد حجو، علي حجو، خليل هورو، علي هورو، إسماعيل محمد علي، حسين حمدان حسن، سليمان قرة محمد، عكيد هورو، إدريس هورو”.
وبتاريخ 19 حزيران اختطف مرتزقة الاحتلال التركي عدداً من أهالي قرية عرابو في ناحية موباتا وهم كل من إبراهيم خليل جمكي ونصرت عنتابي بن محمد ومصطفى يوسف بن رشيد ورشيد حبش وزكريا نعسو وفراس عزت حنان ومحمد حبش وعلي حنيف عمر وسعيد جمكي مصطفى بهجت يوسف ومحمد احمد مصطفى.
وبتاريخ 20 حزيران اختطف مرتزقة الاحتلال التركي عدداً من أهالي قرية كفر زيت التابعة لمنطقة عفرين وطلبوا فدية مبلغ 220 حتى 520 ألف ليرة سورية لكل شخص والمخطوفين هم كل من إبراهيم زهير عزيز وزهير عزيز وخيرو حسن خيرو وخليل حسن عبدو ومحمد فريد وعبدو محمود وعدنان عبدو حمو ومحمد حسن وبشار محمد حسن وعلي كله خيري.
بتاريخ 21 من حزيران لهذا العام اختطف مرتزقة الاحتلال التركي المواطن دجوار مجيد حج خليل البالغ من العمر 21 عاماً من أهالي قرية تلف في ناحية جندريسة. وفي نفس التاريخ اختطفوا عدداً من أهالي قرية كفردلة تحتاني التابعة لناحية جندريسة وهم كل من عبد الرحمن عبد القادر وعمر عبد الرحمن خلو ومصطفى عبد الرحمن خلو وجمال حسين.
وأيضا اختطفوا عدداً من أهالي قرية كفردله الفوقاني التابعة لناحية جندريسه وهم كل من شكري محمد مصطفى وشكري وليد محمد. وبتاريخ 25 حزيران اختطف مرتزقة الاحتلال التركي 9شبان بينهم 8 فتيات عرفت بينهم الشابة أربيل حسن من أهالي قرية كفردلة التحتاني في ناحية جندريسه.
وبنفس التاريخ اختطف مرتزقة الاحتلال التركي المواطن خالد ناصر درويش من أهالي قرية برج عبدالو التابعة لناجية شيراوا والمواطنين حسن حميد وعبد الرحمن جعفر من أهالي قرية قيبار التابعة لمركز عفرين.
وبتاريخ 26 حزيران اختطف مرتزقة جيش الاحتلال التركي عدداً من أهالي قرية قيله في ناحية جندريسه وهم كل من أحمد كله خيري ومحمد كله خيري وفيروز عيسى.
وبتاريخ 1 تموز اختطف الاحتلال التركي من قرية كوباكه التابعة لناحية موباتا عدداً من المواطنين هم كل من” ريزان حنان بطال البالغ من العمر 90 عاماً، محمد محمود حمو البالغ من العمر 25عاماً، فخري محمد حنان البالغ من العمر 51عاماً، فخري محي الدين حمو البالغ من العمر 90 عاماً، فاضل ياسين كنجو، فاضل ياسين حسن”.
مسلسل الخطف والقتل لا يتوقف في عفرين من قبل مرتزقة المحتل التركي وما زال أردوغان يتشدق بألفاظ الحرية وتحرير البلاد وهو وجيش احتلاله ومرتزقة أكثر من يعمل ضد إرادة الشعوب المتطلعة إلى الحرية، وفي القسم الثاني من تقريرنا أسماء وأرقام موثّقة أخرى تثبت مدى وحشية الاحتلال وهمجية مرتزقته.