هيئة التربية والتعليم تستعد لاستقبال العام الدراسي الجديد

122
تقرير/ إيفا ابراهيم –

روناهي / قامشلو -عمل متواصل لهيئة التربية والتعليم في فترة الصيف، وذلك بتدريب المعلمين، إضافةً إلى ترميم المؤسسات التعلميّة التابعة لها، لاستقبال العام الدراسي الجديد بنجاح.
بعد قيام ثورة 19 تموز في روج آفا وشمال سوريا، أُعُلنت عن الإدارات الذاتيّة والمدنيّة بداية عام 2014 والأعوام التي تلتها، وتشكلت الهيئات لتقوم بمهمة الخدمة المجتمعيّة، ومن بينها هيئة التربية والتعليم، فنظراً للأهمية القصوى للعملية التعليميّة لتقوم بإعداد وتربية الأجيال، وفي استجابةٍ لواقع المجتمع وتعدد شعوبه تمت إعادة النظر بالمناهج التعليميّة وإعدادها باللغات الأم (الكرديّة والعربيّة والسريانيّة)، ذلك لأنّ التهميش طال اللغات والثقافات الأساسيّة، وبذلك رُفعت قيود الوصاية عنها، وبهذا شهد قطاع التعليم ثورة معرفيّة حقيقيّة، وكان التحدّي الأكبر هو إعداد كوادر تدريسيّة متخصصة في جميع المراحل والمواد المدرسيّة.
موسم العمل متواصل لهيئة التربية والتعليم في فصل الصيف للاستعداد للعام الدراسي القادم، وذلك لتقييم العملية التعلميّة وتحسينها وافتتاح دورات تدريبية للمعلمين والمعلمات، إضافةً إلى ترميم جميع المؤسسات التعليميّة التابعة لها من (روضات، مدارس، جامعات).
التجهيزات والإصلاحات
بهذا الصدد نائبة هيئة التربية والتعليم في إقليم الجزيرة فريدة ابراهيم تحدثت لصحيفتنا قائلةً: “إن العلم هو الأساس لتنشئة جيل متعلم في المستقبل، فيتطلب منا في هيئة التربية والتعليم الوقوف على كافة الصعوبات التي يواجهها المعلمون والطلبة، حتى ولو بأبسط تفصيل من ناحية التعلم، بدءاً من الروضات وحتى الجامعات”.
وتابعت فريدة حديثها بأن العام الدراسي القادم سيكون أفضل من السنوات الفائتة، فهذه السنة تجاوزوا العديد من الصعوبات التي مروا به سابقاً، مؤكدةً بأن المعلمين/ات انضموا لدورة تدريبية صيفية لرفع كفاءتهم العلمية، وذلك بمدة قصيرة كون مستواهم كان جيد، إضافةً إلى افتتاح أكاديميات للاختصاصات لتطوير مستوى المعلمين/ات في الاختصاصات الأدبية والعملية وباللغتين العربية والكردية.
وأضافت فريدة: “حصلنا على نتائج ممتازة بعد افتتاح الدورات التدريبية للمعلمين والمعلمات”.
نوهت فريدة بأنهم واجهوا صعوبة أيضاً من ناحية تأمين متطلبات المدارس، لذا عملوا على ترميم كافة الروضات والمدارس والجامعات قبل البدء بالعام القادم.
وحول مناهج العام المقبل التي تم تجهيزها، قالت فريدة بأن المناهج تم تجهيزها من الصف الأول وحتى الحادي عشر، وحسب آراء المعلمون كان لابد من إجراء بعض التعديلات في المناهج، مؤكدة بأن الكتب يتم طباعتها الآن مع التعديلات.
أقسام جديدة ضمن جامعات روج آفا
أما بالنسبة لجامعات روج آفا أكدت فريدة بأنه سيتم افتتاح بعض الأقسام الجديدة ضمن الجامعات، وسيتم ذكر هذه الأقسام في بداية العام الدراسي.
واختتمت نائبة هيئة التربية والتعليم في إقليم الجزيرة فريدة ابراهيم بأنهم سيفعلون ما بوسعهم لبناء مجتمع متعلم، وتمنت النجاح والتوفيق لجميع المعلمون والطلبة.