نقاط نوقشت بين قيادات قسد والتحالف الدولي

130
مركز الأخبار ـ أشار المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية إلى أن اجتماعاً جمع بين قيادات قوات سوريا الديمقراطية وقائد المنطقة الوسطى للقيادة المركزية للجيش الأمريكي في الشرق الأوسط“ كينيث ماكينزي”، تمحور ملفات ومواضيع هامة.
واستقبل القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي وقياديين في قسد قائد المنطقة الوسطى للقيادة المركزية في الجيش الأمريكي كينيث ماكينزي، ومبعوث التحالف الدولي ضد داعش وليام روباك، في إقليم الفرات. وأشار المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية إلى أن ملفات هامة تم مناقشتها خلال الاجتماع، وهي:
ـ التهديدات الأمنية على الحدود بين شمال سوريا وتركيا.
ـ مخططات العمل والتنسيق بين قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي للاستمرار في ملاحقة مرتزقة داعش.
ـ مشكلة المخيمات وأسرى داعش المعتقلين لدى قوات سوريا الديمقراطية.
وأوضح المركز الإعلامي أن القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي أدلى بتصريح مقتضب للإعلام، أكد فيه على النقاط التي وردت في جدول أعمال الاجتماع، وتطابق وجهات النظر بين قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي في معظم مواضيع النقاش.
مبيناً أن الجانبين أكدا على اتخاذ الحوار سبيل لحل المشاكل العالقة وضرورة التنسيق للقضاء نهائياً على داعش.