المنتدى الحواري للمرأة… برمجة الآلام لآمال

47
معاناة المرأة قبل وبعد تحرير مناطق شمال وشرق سوريا من داعش وسبل تنظيم وعمل المرأة، وكذلك مقاومة المرأة وضرورة الدفاع عن الذات؛ محور النقاش في المنتدى الحواري للمرأة الذي أقيم تحت شعار “المرأة في زمن الصراع واقع وآفاق”؛ في الطبقة، وعلى مدى يوميين متتاليين في الـ13 و14 من شهر تموز الجاري؛ علاوة على وضع الحلول والمقترحات لواقع المرأة المعاش وكيفية تجاوز الصعوبات وتنمية القدرات…
 مركز الأخبار ـ بهدف مناقشة الواقع والمعاناة التي عاشتها المرأة خلال سنوات الحرب وممارسات النظام ومرتزقة داعش والفصائل المعارضة بحق المرأة وتحت شعار “المرأة في زمن الصراع واقع وآفاق”؛ عقدت المرأة الفراتية المنتدى الحواري للمرأة في الطبقة بحضور واسع لنساء الطبقة والرقة ودير الزور وممثلات عن مجلس سوريا الديمقراطية وممثلات عن نساء شنكال، وبعض الشخصيات النسائية من الداخل السوري والأحزاب السياسة من الشمال السوري، إضافة لحضور المناضلة فضيلة توك إحدى المناضلات اللواتي أضربن عن الطعام رداً على العزلة المفروضة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان؛ وذلك في المركز الثقافي بالطبقة يومي الثالث عشر والرابع عشر من شهر تموز الجاري.
وتناول المنتدى معاناة المرأة قبل وبعد التحرير من مرتزقة داعش، حيث معاناتها في ظل حكم مرتزقة داعش للمنطقة معنوياً وجسدياً وتعرضها للاغتصاب والسبي والبيع في أسواق النخاسة ولا سيما المرأة في شنكال التي تعرض لجلّ هذه الممارسات. وكذلك معاناة المرأة أثناء سيطرة النظام على المنطقة ووصف حالة الانهيار النفسي والجسدي التي وصلت إليها المرأة حتى تحريرها من قبل وحدات حماية المرأة وقوات سوريا الديمقراطية وحتى إعادة تنظيم نفسها وتحرير فكرها من خلال إشراكها في الحياة السياسية والعسكرية والتنظيمية، وإدراكها لهويتها وتنظيم ذاتها وعملها.
كما وتناول المنتدى ما تعرضت له المرأة الإيزيدية من أعمال خطف واغتصاب وإقدام أغلبهن على الانتحار وعدم تسليم أنفسهن للمرتزقة، علاوة على طرح قضية المرأة في الشرق الأوسط بما فيها واقعها والقوانين والعقوبات المفروضة على المرأة في الشرق الأوسط.
كما وناقشت المحاورات مقاومة المرأة وضرورة الدفاع عن الذات، وطالبن بعقد المزيد من المنتديات والمؤتمرات حتى تتسلح المرأة بالفكر الحرّ الذي يمكنها من مواجهة التحديات المختلفة ولا سيما الذهنية الذكورية المتسلطة. واختتم المنتدى بجملة من القرارات.