بعد هزيمتهم في الباغوز.. اختبأوا في الصحراء السورية

83
مركز الأخبار ـ في إطار حملة عاصفة الجزيرة والتي أطلقتها  قوات سوريا الديمقراطية؛ بهدف القضاء على داعش والتي استمرت حتى تحرير آخر معاقلهم التي تحصنوا فيها ببلدة الباغوز في ريف دير الزور في الـ 23 من آذار من العام الجاري، استطاعت قسد هزيمة داعش الذي انسحب ما تبقى من مرتزقتها واختبئوا في ملاجئ تحت الأرض. ومن المتوقع أنهم يختبؤون في بادية الشام الواقعة على الحدود العراقية والتي تسمى “الصحراء السورية”.
وخلال الأيام الأخيرة ازدادت العمليات الاستخباراتية والبحث عن فلول داعش. وبحسب المعلومات المتداولة هنالك ما يقارب 20 ألف مرتزق من داعش على الحدود السورية العراقية. كما أن طائرات تورنادو الألمانية المشاركة في التحالف ضد داعش تحلق فوق المنطقة الحدودية بين سوريا والعراق.
ونشرت صحيفة”Bild am Sonntag” الالمانية صوراً للملاجئ التي يختبئ فيها عناصر داعش في الصحراء السورية. وصرحت بأن هذه الصور تم التقاطها في الرابع من تموز الجاري من قبل طائرات تورنادو الألمانية على الحدود السورية العراقية.
وتوضح الصور بأنه تم بناء جدار حول المخبأ وأيضاً تم حفر أنفاق في منطقة بعيدة عن المخبأ. في حين أكد المتخصصون بالشؤون العسكرية في تلك المنطقة بأن مرتزقة داعش سيستخدمون هذه الأنفاق في هجوم ما.