مقاومون حتى دحر الاحتلال التركيّ

37
تستمر شعوب شمال وشرق سوريا برفض الاحتلال التركيّ واستنكاره بكافة أشكاله، والتأكيد على خيار المقاومة حتى دحر الاحتلال مع كامل المرتزقة الموالين له، وفي هذا السياق مازالت البلدات والمدن تشهد مظاهرات جماهيرية تندد بالاحتلال وتعلن رفضها التدخل التركيّ بكل أشكاله في عدة مناطق في الشرق الأوسط، مدركة وحدة جبهة المقاومة بين سوريا والعراق وليبيا.
مركز الأخبار ــ تحت شعار “مقاومون حتى دحر الإرهاب”، خرج الخميس المئات من أهالي مقاطعة كري سبي/تل أبيض شمال سوريا في تظاهرة ندّدوا فيها بالتدخلات التركيّة في سوريا عدد من دول الشرق الأوسط كالعراق وليبيا. وشارك في التظاهرة أعضاء وإداريون في مؤسسات الإدارة الذاتية والمجتمع المدني والأحزاب السياسية.
حمل المتظاهرون لافتات كتب عليها “مقاومون حتى دحر الاحتلال”، “من أجل تمزيق الاحتلال انتفضوا”، “لا للاحتلال التركيّ في سوريا والعراق وليبيا”. وهتفوا بشعاراتٍ تنددُ بالهجماتِ التركيّةِ على أراضي جنوب كردستان والتدخلات التركيّة في الشأن السوريّ واحتلال أجزاء من الأراضي السوريّة.
وألقيت كلمات من قبل الرئيس المشترك للجنة الاقتصاد بمجلس مقاطعة كري سبي علي الحميديّ وكلمة اتحاد الشبيبة الثورية السوريّة بكري سبي ألقاها باسل خليل وشددت الكلمات على ضرورة الانتفاض بوجه الاحتلال التركيّ الذي يُلحقُ الدمار وينشر الإرهاب بالمنطقة.