تأجيل دوري الفِرق الشعبية بقامشلو

46
تقرير/ جوان روناهي –

روناهي/ قامشلو ـ لم يصدق عشاق الكرة في الفرق الشعبية بالعودة لإقامة دوريات الفرق الشعبية لكرة القدم في مدينة قامشلو، حتى سرعان ما خاب ظنهم، وتم تأجيل الدوري لحين الانتهاء من دوري أندية إقليم الجزيرة للدرجتين الأولى والثانية للرجال ودوري الشباب، فمن المستفيد من هذا التأجيل؟؟؟.
الدوري كان من المفترض أن ينطلق يوم الأحد الماضي، وقسمت المجموعة قبلها وبحضور معظم الأندية وتمت الموافقة على البدء بالدوري ولكن فجأة قرر 11 فريقاً عدم اللعب وتأجيل الدوري لحين الانتهاء من دوري أندية إقليم الجزيرة للرجال والشباب للدرجتين الأولى والثانية لكرة القدم، علماً مع نهاية الدوريات سوف ندخل فصل الشتاء فهل سوف يتم اللعب على ملعب الشهيد هيثم كجو المعشب بقامشلو؟؟؟، أو لوقتها سوف ينسى الجميع إقامة الدوري مثلما هو حاصل منذ أكثر من ثلاث سنوات على صعيد الدرجة الأولى، وعام على صعيد الدرجة الثانية؟؟؟، فمن كان المستفيد من هذا التأجيل؟؟؟ الفرق أم الأندية؟ أم مسؤولي الفرق الذين يشهدون تخبطاً دائم في القرارات.
أصوات كثيرة تعالت ضد تأجيل الدوري
بعد الإعلان عبر الصفحة الرسمية الرياضية لصحيفة روناهي في الفيسبوك عن تأجيل الدوري تعالت الأصوات المعارضة لهذا التأجيل وذكرت بأن الجميع كان موافقاً، وعلى علم بتداخل موعد دوري الفرق الشعبية وأندية الإقليم والذي من المفترض أن ينطلق بتاريخ 4/7/2019م، وبين هذا وذاك ضاعت الطاسة والخاسر الوحيد هو الفرق الشعبية التي كانت تعتبر نواة الأندية والرافدة للمواهب الكروية، ولكن يبدو ولى زمن الفرق الشعبية وجاء زمن الأندية التي لم تثبت نجاح تجربة تحويل الفرق إلى أندية، وظهر ذلك بحل العديد من النوادي ونصف الأندية المتبقية هي أيضاً ستتجه نحو الحل وستبقى الأندية التي هي تحت رعاية الهيئات التابعة للإدارة الذاتية في إقليم الجزيرة وبعض الأحزاب والتنظيمات السياسية.
يذكر بأنه أقيم العديد من الاجتماعات وفي الختام توصلت الفرق، للبدء بالدوري وتم سحب القرعة وقُسمت الفرق الـ 18 على مجموعتين، ولكن اتفق 11 فريقاً بشكل جماعي وقرروا عدم اللعب بحجة تزامن دوري الفرق الشعبية مع دوري الإقليم، ولذلك كان رأيهم تأجيل الدوري لحين الانتهاء من دوري الإقليم هو الأفضل، ولكن كما ذكرنا الكثير من الأصوات تعالت من لاعبي الفرق ضد هذه الخطوة وطالبت باللعب، وإقامة الدوري، ولكن في المحصلة تأجل الدوري إلى ما بعد الانتهاء من دوري الإقليم.