شوية مقترحات للاتحاد؟؟؟!!!

82
جوان محمد –

علينا قول الحقيقة وعدم التغاضي عنها وهي بأن الاتحاد الرياضي بأغلب مكاتبه كان دائماً متقبلاً للنقد ومتجاوباً، ولم يقم بخطوة سلبية تجاه الصحيفة رغم إن صحيفتنا روناهي كانت الوحيدة التي تنتقد وبشدة الكثير من الأخطاء التنظيمية وغيرها من قبل الاتحاد في العمل الرياضي، وطبعاً كنا دائماً نطرح الحلول مع النقد، وهذا ما يعيب الكثير من النقاد في الوسط الرياضي، وقضية النقد فقط بدون طرح الحلول أمر في غير مكانه، فلا بدّ الأخذ بعين الاعتبار مسألة النقد وتداعياته ويجب التدقيق في أي نقد تقوم به وتطرحه ويجب معرفة أهدافه لأننا يجب أن ننتقد للمصلحة العامة وليس من باب التشهير أو التهجم أو الحقد الشخصي، على العكس من يكن محباً لرياضة الإقليم، يجب نقدها بشكلٍ لائق وأن حصل وكان شديداً فهو يأتي بقدر الخوف على المصلحة العامة، ومن هذا المنطلق وبعيداً عن لغة النقد البناء الذي يجب أن نستمر فيها ونبتعد عن النقد الهدام، أود تقديم جملة من المقترحات على الاتحاد الرياضي في إقليم الجزيرة والذي أصبح يستقبل كل من يود المساعدة في النهوض بالواقع الرياضي بشكلٍ عام، ولذلك هذه المقترحات لا ضير في نقاشها طالما لا نجد من يتحرك فعلياً من الكثير من الأندية لطرحها رغم كثرة الاجتماعات، في البداية بخصوص مسألة الترخيص يجب تعديل قوانين الترخيص ولا يجوز فرض ألعاب معينة مثلاً الكرة الطائرة ورأينا بهذا الأسلوب اللعبة لم تتطور بل هي لعبة تحمل صفة اللعبة الشعبية الثانية في الإقليم بعد لعبة كرة القدم، ولذلك محبي هذه اللعبة من تلقاء نفسهم لن يجعلوا هذه اللعبة غير مفعلة ودلالة على ذلك دورة نوروز التي تقام منذ أكثر من 30 عاماً، ويكون النادي حراً لتفعيل ألعاب جماعية أخرى مثل كرة السلة وحتى كرة اليد، ولكن الأفضل للجميع هو منح تراخيص أندية كرة قدم بالشروط التالية: تفعيل كافة الفئات الأشبال والناشئين والشباب والرجال بالإضافة لفريق نسائي بدون تقديم أي نوع من الدعم المادي باستثناء منح أصحاب المراتب الأولى مبالغ وجوائز تحفيزية فقط، طبعاً مع الانتباه لموضوع من يدرب ومن هي الإدارة لكل فئة ولا يجوز الإشراف على أكثر من فئة لأي مدرب أو إداري، إقامة بطولة مصغرة تشمل الأندية الأربعة الفائزة بمراكز الأولى في الدوري بالإضافة لتمثيل هذا النادي الإقليم في البطولات الخارجية وبذلك في حال فُصل الدوري من قبل أي نادٍ مثل دوري الرجال في عام 2018م، من قبل نادي الأسايش بعدة أسابيع تبقى دائرة المنافسة مفتوحة على المراكز الأخرى للمشاركة بالبطولة المصغرة المقترحة، أما باقي الألعاب فعلى الاتحاد منح الدعم المادي والمعنوي للدفع بتفعيلها أكثر وخاصةً ألعاب مثل السلة والتايكوندو والكاراتيه والشطرنج والطاولة والألعاب المفعلة الأخرى وخاصةً منح جوائز وحوافز للأندية الحائزة على المراكز الأولى وهكذا نحصل على تفعيل باقي الألعاب بشكلٍ أفضل مما عليه الآن بحيث النادي يأتي بلاعبين لا علاقة لهم بالكرة الطائرة والألعاب الأخرى، فقط من باب تثبيت المشاركة لعدم خسارته الترخيص وإيقافه ونكتفي بهذه المقترحات في الوقت الحالي لعلى وعسى يكن لنا عودة في حال تم النظر في هذه النقاط المطروحة.