حضورٌ فعال للجنة المرأة في مجلس الرقة المدني

86
روناهي/ الرقة – تعمل لجنة المرأة في مجلس الرقة المدني ومنذ تأسيس المجلس على حماية النساء، ومعالجة القضايا التي تتعلق بالمرأة في الرقة سواءً العائلية، والاجتماعية، أو توظيف المهارات، والأعمال التي تشغلها المرأة في المجتمع إضافةً للتأكيد على حضورها الفعال في مختلف المجالات.
فمنذ تأسيس المجلس المدني بتاريخ 18نيسان 2017م، وردت إلى اللجنة ما يقارب 100حالة وقضية تتعلق بالعلاقات الزوجية، ومسائل الطلاق، والعنف الأسري، وزواج القاصرات أيضاً.
ما هي أبرز أعمال لجنة المرأة منذ تفعيلها؟
تم التعامل مع بعض القضايا الواردة إلى اللجنة بالنصح، والتوعية للطرفين للوصول إلى النتائج التي ترضي الطرفين سواءً الزوج أم الزوجة أمَّا بعضها فأحيلت إلى لجنتي الصلح، والعدالة.
كما ووردت حالات كثيرة في موضوع الطلاق الذي يعاني منه المجتمع، وقامت لجنة المرأة بجمع الطرفين، وتقديم النصح، والإرشادات للزوجين في حين تم التفريق رضائياً، وأصولاً في حالات قليلة، بحيث يُضمن للزوجة حقوقها.
كما تقوم اللجنة بالجولات لدراسة واقع المرأة في ريف الرقة، والمدينة فمن خلال الجولات الميدانية يتم الوقوف على أحوال الأيتام، وضحايا الأعمال الإجرامية التي قام بها المرتزقة، وتقديم ما من شأنه تخفيف المعاناة عن الأيتام، واليتامى من خلال تقديم المساعدات الطبية والغذائية.
أيضاً قامت لجنة المرأة في شباط 2018م، بافتتاح مراكز تابعة للجنة في الريف والمدينة تتوزع تحت مسمى دار المرأة التي تعنى بأحوال المرأة في الرقة.
كما وتهتم بأوضاع عوائل الشهداء، وتقديم المساعدة لأسر الشهداء، وتأمين مستلزماتهم الحياتية لهم ولذوي الاحتياجات الخاصة أيضاً.
أنشأت اللجنة ورشات تدريب مهنية تضمنت مشاغل خياطة، وتطريز إلى جانب ورشة عمل لصناعة المعجنات، والحلويات.
وتتجه اللجنة لإنشاء مشاريع، ومصانع تعمل فيها المرأة للمشاركة الفعلية ببناء، وإعمار المجتمع من جهة، وتحقيق اكتفائها الذاتي من جهة أخرى.
كالمشروعين المستحدثين اللذان أُطلقا مؤخراً، وهما مشروع أفران المعجنات، ومركز المرأة المجتمعي.
مشاريع اقتصادية تدعم نساء الرقة
لجنة المرأة تقوم بدعم كافة المشاريع الاقتصادية التي تصدرت قائمة أولوياتها هذا العام سعياً لتحسين، وتطوير اقتصاد المرأة، وتستهدف بالدرجة الأولى أمهات وزوجات الشهداء.
استمرت الأعمال لأكثر من 3 أشهر، حيث تم افتتاح 3 أفران للمعجنات أحدها في شارع القوتلي، والآخر في الحديقة البيضاء، والثالث في حي الفردوس، وذلك بتاريخ 21/5/2019م.
في هذا الصدد قالت إدارية لجنة المرأة في مجلس الرقة المدني فيروز خليل: “أن هدفنا من القيام بهذه المشاريع هو تحقيق الاكتفاء الذاتي للنساء ودعم اقتصادهن، لذا واجبٌ علينا أن نكون سند لهن في كافة المجالات، المردود الاقتصادي للأفران التي افتتحت سيتم توزيعه كدعم للنساء، وعوائل الشهداء تحت إشراف مكتب المرأة في مجلس الرقة المدني”، مؤكدةً بقولها بأن كل ما تقوم بها اللجنة من مشاريع تستهدف بها بالدرجة الأولى النساء ممن بحاجة إلى دعم واللاتي لا يشاركهن أحد في تأمين مستلزمات العائلة”.
مشروع ترفيهي لإراحة المرأة
ومن جهتها قالت المشرفة على مركز المرأة المجتمعية مجد جديد: “قمنا بتوقيع مذكرة تفاهم مع جمعية النساء للسلام كي نرسم الابتسامة على ثغور النساء والأطفال التي سُلبت منهم لأعوام، ويسعدنا أن هذا المكان سيكون خاصاً بالنشاطات الترفيهية”.
وأضافت بالقول: “هذا المشروع من ضمن مخططاتنا لدعم المرأة، فلها الحق في الترويح عن نفسها، والابتعاد عن الضغوطات التي تسببها العائلة، والعمل بين الفينة والأخرى، طموحنا هو استقطاب أكثر من 100 امرأة من الريف، والمدينة”.
يتضمن المشروع برنامجاً من الأنشطة الترفيهية الخاصة بالمرأة رياضة، فنون، موسيقى، مطبخ إضافةً لأنشطة الطفل، ويستقبل النساء بمختلف الأعمار، والأطفال دون 6 سنوات.
والجدير ذكره بأنَّ المشروع استغرق شهراً من العمل، وافتتح بتاريخ 14/5/2019م.