“تلبية متطلبات أهالي عفرين وشهباء واجبنا”

122
وكالة / هاوار –

سعت بلدية الشعب في مقاطعتي عفرين والشهباء خلال فترة وجيزة على تقديم الخدمات للأهالي اعتماداً على الإمكانيات الذاتية، فيما تتضمن الخطة العملية المستقبلية ترميم الطرقات الرئيسية.
تسعى بلدية الشعب في مقاطعتي عفرين والشهباء إلى تلبية متطلبات واحتياجات أهالي المنطقة في قرى ناحية شيراوا بعفرين والشهباء التي تعرضت للدمار والخراب خلال فترة احتلال الفصائل المرتزقة.
ومنذ تهجير أهالي عفرين المحتلة قسراً تجاه الشهباء أخذت بلديتي عفرين والشهباء بالتعاون المشترك على عاتقها تأمين احتياجات الأهالي، وتمكّنت خلال هذه الفترة من تأمين الكهرباء والماء في ظل إمكانياتها المحدودة.
100 صهريج لتوزيع المياه على جميع المنازل
باشرت بلدية الشعب بتأمين المياه وتغطية كافة القرى ونواحي مقاطعة الشهباء وناحية شيروا التابعة لمقاطعة عفرين، ويتم تغذيتها عن طريق شبكة المياه، وتمد هذه الشبكات قرى زيارة وعقيبه في ناحية شيروا وناحية أحرص وتل رفعت بمقاطعة الشهباء، ومن ضمنها مخيمات برخودان، سردم، وعفرين. أما باقي القرى والنواحي فيتم توزيع المياه عليها من المناهل عبر الصهاريج. ويوجد لدى بلدية الشعب 100 صهريج لتوزيع المياه على جميع المنازل.
وفيما تسعى البلدية إلى صيانة الشبكات إلا أنها تفتقد للآليات اللازمة كون الشبكات الموجودة متضررة بشكل كبير جراء المعارك التي شهدتها المقاطعة.
العمل على إصلاح مشكلة الإنارة
كما بادرت بلدية الشعب على إصلاح مشكلة الإنارة في مقاطعة الشهباء وتمديد الكهرباء إلى المنازل، حيث تم وضع 46 مولدة كهربائية موزعة في قرى مقاطعة الشهباء، وتمديد الكبلات عبر شبكات خارجية، وتمكنت البلدية بذلك من حل نسبة 95 % من مشكلة الكهرباء في المقاطعة.
أعمال مكثفة في مجال النظافة
ومن جانب آخر تحرص البلدية على تأمين النظافة في القرى والمخيمات بمساعدة عمال البلدية الذين يبلغ عددهم في كامل المقاطعة 160 عاملاً يعملون في لجنة النظافة بشكل يومي.
وتم تشكل لجنة الضابطة في المنطقة وتتألف من 15 عضو/ة، يعملون على مراقبة الأسواق وضبط الأسعار ومراقبة المواد المنتهية الصلاحية، والتأكد من نظافة محلات البيع.
خطة عمل تشمل ترميم الطرق الرئيسية
الرئيسة المشتركة لبلدية الشعب في إقليم عفرين ملاك الحسين أكّدت أنهم يسعون خلال هذه الفترة إلى البدء بمشاريع مُدرجة في خطة العمل لعام 2019م. وتتضمن الخطة ترميم الطرقات الرئيسية والمتضررة إثر المعارك بما يضمن سهولة المواصلات، وضمان سلامة السائقين والأهالي.