المُضربات عن الطعام في إقليم الجزيرة: “فعالياتنا مستمرة حتى تحقيق مطالبنا”

153
استطلاع/ إيفا إبراهيم –

روناهي / قامشلو – على كل امرأة حرة وجميع الأشخاص الذين يدعمون السلام دعم فعالية الإضراب عن الطعام والمشاركة بها، لأنها ستستمر حتى تحقيق مطالبنا، هذا ما أكدته لنا النساء في إقليم الجزيرة المضربات عن الطعام في الخيم التي نصبت في حديقة 19 تموز بقامشلو.
بتاريخ 17-5-2019م، نصبت مؤتمر ستار بالتنسيق مع مؤسسة عوائل الشهداء ثلاثة خيم للإضراب عن الطعام، تضامناً مع المضربين عن الطعام منذ شهور في سجون ومعتقلات الاحتلال التركي، والمناضلة ليلى كوفن مستمرة بنضالها بالإضراب عن الطعام أكثر من 190 يوماً، وذلك لرفع العزلة عن قائد الأمة الديمقراطية أوجلان، حيث نُصبت الخيم في حديقة 19تموز الواقعة في حي الأربوية في مدينة قامشلو، والجدير بالذكر بأنه سيتم المشاركة بالإضراب في هذه الخيمة جميع أبناء الشعوب في كافة المقاطعات على مستوى إقليم الجزيرة.
ويذكر بأنه تم وضع برنامج لخيم الإضراب، ومن المقرر إلقاء محاضرات عن حقيقة القائد والشعب المحارب، بالإضافة لاستقبال الوفود، وإقامة فعاليات ثقافية وعرض أفلام وثائقية.
وبهذا الصدد أجرت صحيفتنا روناهي لقاءً مع العديد من النساء المضربات عن الطعام في هذه الخيمة للتوضيح موقفهن تضامناً مع المضربين عن الطعام، والمناضلة ليلى كوفن لرفع العزلة عن القائد أوجلان.
جميع دول العالم في صمت مُخزي
وفي السياق ذاته حدثتنا الإدارية في مؤتمر ستار في قامشلو ميديا محمود قائلةً: “بفضل فكر وفلسفة القائد أوجلان، المرأة عرفت ذاتها وتاريخها الحقيقي، وانتصرنا في ثورة المرأة التي غيرت معالم التاريخ، لذا يتوجب علينا نحنُ النساء النضال لغاية تحرير قائدنا”.
وأشارت ميديا في حديثها قائلةً: “جميع دول العالم في صمت مُخزي حيال هذه الانتهاكات التي تجاوزت كل الأخلاقيات والقوانين الدولية التي تنادي بحقوق الإنسان بحق الشعب الكردي، فنطالب المجتمع الدولي أن يقفوا على مسؤوليتهم وواجباتهم، لأن استمرار النظر لجرائم الدولة التركية الفاشية التي فوق القانون سيكون له تداعيات خطيرة على المستوى الدولي”.
الفعاليات لم ولن تتوقف لغاية تحقيق مطالبنا
ومن جهة أخرى ناشدت المواطنة فصلى موسى كل امرأة حرة، وجميع الأشخاص الذين يدعمون السلام بدعم هذه الفعاليات والمشاركة بها، لأن الفعاليات سوف تستمر دون توقف حتى تحقيق مطالب المضربين.
ونوهت فصلى في حديثها قائلةً: “ندين ونستنكر كافة هجمات الوحشية التي تقوم بها الدولة التركية الفاشية بحق شعبنا بخاصةً في عفرين، ونحنُ النساء سنستمر بالمقاومة حتى تحقيق النصر وتحرير عفرين”.
واختتمت فصلى حديثها بترديد الشعارات؛ “عاشت مقاومة المرأة، عاش القائد أوجلان، عاشت المناضلة ليلى ورفقائها”.