عودة العلاج الطبي المجاني إلى الرقة

110
تقرير/ معاوية محمد –

روناهي/الرقة: افتتح مجلس الرقة المدنيّ، يوم الاثنين 13/5/2019 ، مشفى الرقة الوطنيّ، بحضور الرّئاسة المشتركة للمجلس المدنيّ، وعددٍ من أعضاء المجالس المحليّة.
فبعد خروج المشفى عن الخدمة لعدّة سنوات بسبب الدمار الذي لحق به خلال فترة الحرب ضدّ تنظيم “داعش” الإرهابيّ، عاد المشفى إلى العمل مجدّداً.
وكان المشفى المكوّن من ثلاثة طوابق قد شهد دماراً أثناء الحرب أثناء سيطرة مرتزقة داعش على المنطقة الذي اتخذه مقرّاً لعمليّاته العسكريّة، وعمل على تفخيخ أجزاء كبيرة منه.
وعملت لجنة الصحّة التابعة لمجلس الرقة المدنيّ بالتعاون مع المنظمات الإنسانية على تأهيل المشفى، ورفده بكادرٍ طبيّ عاملٍ ضمن جميع الأقسام والاختصاصات.
وتمّ قصّ شريط الافتتاح من قبل الرّئيسة المشتركة للمجلس المدنيّ “ليلى مصطفى” إلى جانب الرّئاسة المشتركة للجنة عوائل الشهداء الذين قاموا بجولةٍ على أقسام المشفى بعد افتتاحه.
وفي هذا الخصوص، تحدّث الإداري في المشفى “كسّار العلي” قائلاً: “كان المشفى خارجاً عن الخدمة لمدّة /3/سنوات نتيجة الحرب، والذي تعرّض للدمار بنسبة /90/ بالمئة”.، وأشار إلى عملهم في ترميم المشفى إلى جانب جهود المجلس المدنيّ والمنظمات الإنسانيّة العاملة ضمن المدينة.
هذا وتمّ افتتاح عدّة أقسام ضمن المشفى الجديد هي: الجراحة، والإسعافات، بالإضافة إلى قسم الكلى الذي سيجري افتتاحه مبدئيّاً بأربع أجهزة خلال الأسبوع القادم، ليتمّ توسعه خلال العام الحاليّ ليضمّ /12/ جهازاً.
هذا وسيقدّم المشفى كافّة خدماته مجاناً لأهالي المدينة. حيث أشار العليّ إلى استعدادهم للتعاون مع كافّة الجهات المعنية والمنظمات الفاعلة في الشؤون الطبيّة لتطوير المشفى وزيادة قدرته الاستيعابيّة ليكون أكثر قدرة على تقديم كافّة الخدمات الطبيّة لأهالي المدينة وريفها.