كونفرانس الشبيبة الثورية السورية الثالث بكري سبي… سعي لسد الثغرات

89
وكالة / هاوار –

عقدت حركة الشبيبة الثورية السورية الكونفرانس الثالث لها على مستوى مقاطعة كري سبي، وانتخبت خلاله مجلساً لحركة الشبيبة في المقاطعة إلى جانب طرح عدد من المقترحات التي تخص الشبيبة للعمل عليها خلال الفترة المقبلة.
تقييم واقتراحات
وبمشاركة عشرات الشبيبة، ممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني عقدت حركة الشبيبة الثورية السورية، وفي قاعة الإنعاش الريفي الكونفراس الثالث للحركة في مقاطعة كري سبي.
أعمال الكونفرانس التي انطلقت بالوقوف دقيقة صمت، قُرئ بعدها التقرير السنوي لأعمال الشبيبة وشمل أيضاً التطرق للأوضاع السياسية والتنظيمية، وتقييم بعض الأعمال التي جرت.
ونُوقش خلاله الوضع التنظيمي المشاكل التي يعاني منها الشبيبة؛ ومنها الإنترنت والتأثير السلبي والإيجابي له، والحرب الخاصة بكافة أشكالها، والبحث عن الحلول لتلافي المشاكل وإبراز دور الشبيبة في المجتمع بشكلٍ أكبر.
معاهدة أعضاء المجلس على القيام بالأعمال الموكِلة لهم
وتخلّل الكونفرانس تقديم العديد من الاقتراحات ومن ضمنها: إنشاء مراكز لتدريب الشبيبة وتوعيتهم بشكل أكبر، إنشاء مكتبة توفر العديد من الكتب وتفعيل مسابقات من أجل تشجيع الشبيبة على القراءة، عقد اجتماعات دورية للشبيبة ومناقشة مشاكلهم والعمل على  إيجاد الحلول المناسبة لها، القيام بحملات توعية من أجل مكافحة المخدرات وإظهار الأضرار السلبية لها على الفرد، ندوات حوارية بين الشبيبة لمناقشة الأوضاع السياسية.
وانبثق عن الاجتماع انتخاب مجلس للشبيبة على مستوى مقاطعة كري سبي/ تل أبيض  وأعضاؤه؛ “وليد محمد، ياسر محمد، مزكين إحسان، هبون محمد، سيدرا وليد، قدير الحاج، طيف الحسان، بتول عطية، زهرة صادق ، محمد سليمان، إسماعيل إبراهيم ، علي العلي ، زياد الصادق، جاسم الرزاق، بشار إبراهيم، هيثم شيخو، رعد عيسى، أحمد سليمان، محمد الحرجان. علي حسان، أمين التركماني، جبير المصطفى، ليث القطوز، ليث الحمود، حسن الزامل، جري بوز محمد”.
وانتهى الكونفرانس بمعاهدة أعضاء المجلس على القيام بالأعمال الموكلة لهم، والسعي للنهوض بالشبيبة وتوعيتهم.