نادي سردم إلى نهائي الكأس ويوجِّه رسالة إنذار للأسايش

64
تقرير/ جوان محمد –

روناهي/ قامشلو ـ حقق نادي سردم فوز كبير على نادي الصناديد بنتيجة بلغت تسعة أهداف مقابل هدف واحد، في مباراة الإياب لدور النصف نهائي من مسابقة كأس أندية إقليم الجزيرة للرجال بكرة القدم، وذلك على أرضية ملعب الشهيد هيثم كجو بقامشلو.
وبهذا الفوز الكبير أرسل نادي سردم رسالة إنذار بأنه قادم بقوة للنهائي إلى نادي الأسايش الذي سبقه بالتأهل للمباراة النهائية للمسابقة بعد فوزه ذهاباً على نادي جوانن باز بخمسة أهداف مقابل هدف واحد، وتعادله إياباً بهدف لهدف.
سردم كان قد فاز أيضاً بنتيجة الذهاب بهدفين بدون رد على الصناديد، وتسجيله لتسعة أهداف في مرمى نادي مثل الصناديد ليس قليلاً، ويعطي دافعاً قوياً للمباراة النهائية التي ستجمعه مع الأسايش.
الأسايش بدوره توج بالأمس السبت بلقب الدوري لأندية الدرجة الأولى للرجال بكرة القدم، ولم يتلقى طوال فترة الدوري غير خسارة واحدة وكانت من نادي الصناديد، ولقب الدوري منح لاعبي الأسايش دافعاً معنوياً كبيراً للمباراة النهائية.
لمن اللقب؟؟؟
إذاً الناديين يعتبران مستحقان للقب، ولكن كلمة الحسم ستكون في المستطيل الأخضر، كتيبة الأسايش بقيادة المدرب زياد طعان وكتيبة سردم بقيادة المدرب بيرج سركيسيان تنتظرهم الجماهير الكروية بتقديم أداء ممتع في النهائي على ألا تكون المباراة دون المستوى فكتيبة الناديين متخمةً بالنجوم والمواهب الكروية ولهم بصمتهم في الدوري والكأس.
فهل سوف نشهد لقاء ناري وممتع؟؟؟ أم سوف نشهد مباراة يتغلب عليها هاجس الخوف والتوتر والعصبية؟ ولكن في النهاية، المباراة لن تقبل إلا بالخروج بفائز فمن هو؟؟؟ هذا ما سنعرفه في قادم الأيام.