أهالي الرقة يحضرون لزراعة الموسم الشتوي

10
يعمل المزارعون في منطقة الكسرات في ريف الرقة الجنوبي على تحضيرات لزراعة موسم الشتاء، ليتم طرحه في أسواق مدينة الرقة وتحقق الاكتفاء الذاتي.
تعتبر منطقة الكسرات من أهم المناطق الزراعية في مدينة الرقة والتي تعد مصدر رزق للأهالي، كون غالبيتهم يعتمدون على الزراعة، وتشتهر الكسرات بزراعة الخضروات التي تغذي وتؤمن الخضار بكافة أنواعها.
وتتميز أراضيها بترتبها الحمراء وخصوبتها واحتوائها على مادة الآزوت التي تساعد النباتات على النمو بشكل أفضل.
وتبلغ مساحة الأرضي الزراعية في منطقة الكسرات إلى أكثر من 15 ألف دونم ومعظم هذه الأراضي هي مروية من مياه الفرات.
وتغطي منطقة الكسرات كامل مدينة الرقة وريفها من الخضروات الشتوية مثل (بقدونس- رشاد- سبانخ- نعناع- فجل-بطاطا) وغيرها من الخضروات، أما الفائض من الإنتاج فيتم تسويقها عبر التجار إلى باقي المناطق في الشمال السوري.
المزارع خليل السلوم من أهالي “كسرة فرج” تحدث قائلاً: “نقوم بحرث الأرضي من جديد لأننا مقبلين على زراعة الموسم الشتوي، لهذا نحضر التربة للبدء بزراعة البذار، كما نقوم بزراعة بعض المحاصيل الشتوية في البيوت البلاستيكية مثل البندورة والخيار التي لا تتحمل الصقيع والأمطار”.