سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

الإدارة الذاتية: تجهيز مراكز للحجر الصحي في المناطق كافة

أكدت الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا استكمال تجهيز مراكز للحجر الصحي في مناطق الإدارة الذاتية، تم تزويدها بالمعدات اللازمة في الوقت الحالي، وأنهم بصدد اتخاذ المزيد من الإجراءات في حال استمرار الوضع الراهن.
وجاء حديث الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بيريفان خالد خلال تصريح لوكالة هاوار للانباء حيث بيّنت الإجراءات التي اتخذتها الإدارة الذاتية لمواجهة تهديد وباء كورونا وخطط الإدارة الذاتية بهذا الصدد.
وقالت بيريفان خالد:” إن الإدارة اتخذت جملة من الإجراءات والتدابير الاحترازية، منها تعليق الدوام في المدارس ومنع التجمعات وإغلاق المعابر الحدودية وحظر التجوال، بالتزامن مع حملة التعقيم التي تقوم بها الفرق المختصة في عموم مناطق شمال وشرق سوريا.
إمكانية تمديد حظر التجوال
وأشارت إلى أنهم أعلنوا عن حظر تجوال كمرحلة مبدئية وخطوة احترازية لمدة 15 يوماً للوقاية من الوباء، ومن الممكن تمديد فترة الحظر في حال تطلب الأمر ذلك.
وأكدت بيريفان أن الجهات المعنية تتابع الأوضاع بشكل يومي، وتناقش تطورات الوضع ويتم من خلالها اتخاذ التدابير اللازمة.
وكانت الإدارة الذاتية قد شكلت في وقت سابق خلية أزمة، مهمتها تجهيز المشافي وأماكن للحجر الصحي، والوقوف على الوضع بشكل عام، مع توقف جميع مؤسسات الإدارة الذاتية ومؤسسات المجتمع المدني عن العمل بشكل مؤقت.
مراكز الحجر الصحي جاهزة
وأوضحت بيريفان خالد أنهم جهزوا مراكز للحجر الصحي على مستوى شمال وشرق سوريا، لتُنقل إليها الحالات التي يُشتبه بإصابتها بهذا الفيروس.
ونوهت إلى أنهم الآن بصدد تزويد مراكز الحجر الصحي والمراكز الطبية بالمعدات اللازمة، حيث يتم العمل بالتنسيق بين بالإدارة وخلية الأزمة التي تشكلت لهذا الغرض.
وأضافت: “جميع اللجان الخدمية والطبية وقوى الأمن الداخلي على رأس عملها، وعلى أهبة الاستعداد للاستجابة لأي طارئ قد يحصل في عموم مناطق شمال وشرق سوريا.
إمكانية اتخاذ إجراءات أخرى
كما كشفت أنه من الممكن أن تتخذ الإدارة الذاتية إجراءات أخرى سيتم الإعلان عنها في وقت لاحق، في حال بقي الوضع مستمراً كما هو الآن.
وناشدت بيريفان خالد في ختام حديثها أهالي شمال وشرق سوريا الالتزام بالقرارات الصادرة عن الإدارة الذاتية، والتزام منازلهم في الفترة الراهنة لحماية أنفسهم وذويهم من خطر الإصابة بهذا الوباء.